قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: دعا نواب كويتيون اليوم الى وقف الانتهاكات الاسرائيلية في القدس المحتلة والمسجد الاقصى ووقف اخلاء وهدم المنازل بهدف تهويد المدينة وتغيير معالمها.
وحمل النواب مرزوق الغانم ومبارك الخرينج وعلى الدقباسي في تصريحات لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب مشاركتهم في الجلسة المخصصة للقدس هنا اليوم في اطار الدورة العادية الثانية المستأنفة للبرلمان العربي الانتقالي اسرائيل المسؤولية الكاملة عن انتهاكاتها وممارستها التي تقوم بها.
وقال النائب مرزوق الغانم في تصريح ل(كونا) أن موضوع القدس يحتاج الى تحرك عاجل خاصة في ظل الاعتداءات والانتهاكات الاسرائيلية المتكررة على القدس والمسجد الاقصى.

واكد ضرورة عدم الاكتفاء بالاحتجاجات والتنديد مطالبا بمواقف جديدة لمواجهة اعتداءات الكيان الصهيوني quot;وهذا واجب ديني وشرعي وقومي عربي تجاه القضيةquot;.
وبالنسبة لجدول الأعمال اوضح الغانم أن هناك تعديلات سيتم اجراؤها على النظام الاساسي للبرلمان بالاضافة الى اعتماد الميزانية ومناقشة النواحي المالية والتنظيمية.

من جهته أكد النائب مبارك الخرينج في تصريح مماثل ل(كونا) أن ما قامت به اسرائيل من ممارسات عدوانية ضد الشعب الفلسطيني وما ذكره الأمين العام لجامعة الدول العربية من أن اسرائيل لم تحترم أي من القرارات الدولية في هذا الشأن لا يمكن مواجهته الا من خلال اتحاد الأمة العربية لمواجهة هذه الممارسات.
ولفت الخرينج الى ممارسات اسرائيل الاخيرة وقيامها بمنع الوفود العربية ومنها الوفد الكويتي برئاسة الأمين العام للمجلس الوطني للفنون والثقافة والآداب الرفاعي لحضور احتفالية القدس عاصمة ثقافية للوطن العربي.

وأكد أن الكويت مع أي توجه يخدم القضية الفلسطينية لافتا الى ما عانت منه الكويت خلال الغزو العراقي الغاشم quot;ولذلك هي تعرف حقيقة معاناة الاخوان الفلسطينيينquot;.
وقال أن quot;الكويت قد طوت الصفحة الماضية التي تخللها مواقف للقيادة الفلسطينية السابقة ضد الكويت اذ نحن نبني الآن صفحة جديدة أساسها قرارات الشرعية والاحترام المتبادل ونحن مع حقوق الشعب الفلسطيني المشروعةquot;.(