قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت الشرطة الباكستانية إنها عثرت على خريطة لموقع محطة نووية لتوليد الطاقة الكهربائية من الشبان الأميركيين الخمسة الذين اعتقلتهم من مدينة سرقودها بإقليم البنجاب الأوسط يوم التاسع من ديسمبر الجاري لصلتهم بالجماعات الإرهابية.

اسلام اباد: نقلت قناة جيو نيوز الإخبارية الباكستانية اليوم عن مسئول الشرطة في مدينة سرقودها جاويد الإسلام بأن قوات الشرطة صادرت من حوزة الأميركيين الخمسة خريطة محطة /تشما/ القريبة من سرقودها، مشيراً إلى أنهم تبادلوا معلومات هذا الموقع عبر رسائل البريد الإلكتروني عبر أجهزة الكمبيوتر التي كانت بحوزتهم. وأضاف أن قوات الأمن تسعى إلى استرداد المعلومات التي حذفها الشبان الأميركيين من أجهزة الكمبيوتر قبل إلقاء القبض عليهم.

من جهة أخرى قال وزير القانون في حكومة إقليم البنجاب رانا ثناء الله إن الأمريكيين المعتقلين كانوا على صلة بقادة حركة طالبان وكانوا يعتزمون اللقاء بزعيم حركة طالبان باكستان حكيم الله محسود، مشيراً إلى أنه غير متأكد ولكنه يعتقد أن الأميركيين كانوا يسعون إلى استهداف محطة الطاقة النووية في المنطقة.

وكانت محكمة لاهور العليا قد جددت الخميس الماضي حبس الشبان الأميركيين الخمسة لمدة عشرة أيام أخرى وذلك بناء على طلب الشرطة التي تواصل عملية التحقيق معهم، وأمرت الشرطة بإحالتهم إلى القضاء في الرابع من يناير المقبل. وقد ألقت الشرطة الباكستانية على الشبان الأميركيين الخمسة من مدينة سرقودها بإقليم البنجاب الأوسط يوم التاسع من ديسمبر الجاري لصلتهم بجماعات إرهابية وللاشتباه في عزمهم على شن عمليات إرهابية داخل باكستان