قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

في بيان نشر على الإنترنت يوم الاحدقال تنظيم القاعدة في اليمن انه سينتقم من غارات شنت ضده.

دبي: أعلن جناح تنظيم القاعدة في اليمن في بيان على الانترنت يوم الاحد انه سيثأر من غارات شنت ضده هذا الشهر قال ان طائرات اميركية نفذتها وادت الى قتل نحو 50 رجل وامرأة وطفل.

ونشر هذا البيان المؤرخ بتاريخ 20 ديسمبر كانون الاول على المواقع الاسلامية على الانترنت بعد فترة وجيزة من اعلان جانيت نابوليتانو وزيرة الامن الداخلي الأميركية ان واشنطن تتحرى عما اذا كانت القاعدة متورطة في محاولة وقعت في يوم عيد الميلاد لنسف طائرة ركاب.

وقال تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب quot;لن نترك دماء نساء وأطفال المسلمين تمر دون أن نأخذ بثأرهم باذن الله.quot; واضاف التنظيم ان خمس طائرات حربية أميركية شنت الهجوم في 17 ديسمبر كانون الاول والذي قالت الحكومة اليمنية ان قواتها البرية وطائراتها الحربية شنته لاحباط سلسلة من التفجيرات الانتحارية . وقال مسؤولون يمنيون ان نحو 30 من متشددي القاعدة قتلوا كما اعتقل 17 في هذه الغارات.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز ان الولايات المتحدة قدمت عتاداً حربياً ومعلومات مخابرات ودعما اخر للقوات اليمنية لشن هذه الغارات. وتخشى الولايات المتحدة ان تستغل القاعدة عدم الاستقرار في اليمن لشن هجمات في السعودية ومناطق أبعد منها.

وصدر بيان الانترنت قبل تجدد الهجمات على القاعدة في 24 ديسمبر كانون الاول والتي قال اليمن انها ربما تكون قد اسفرت عن قتل اكبر زعيمين للجناح الاقليمي للقاعدة بالاضافة الى رجل دين مسلم أميركي له صلة بالرجل الذي قتل بالرصاص 13 شخصا في قاعدة للجيش الأميركي. والى جانب قتال متشددي القاعدة يخوض اليمن حربا ضد متمردين شيعة في الشمال كما يواجه نزعة انفصالية في الجنوب.