قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعضاء كاديما يرفضون الأنضمام لحكومة وحدة وطنية

إنتقد حزب العمل الإسرائيلي اليوم تصريحات وزير الخارجية افيغدور ليبرمان التي دعا فيها إلى إستبعاد الدور التركي من أي مفاوضات تجري مع سوريا بشأن هضبة الجولان.

تل أبيب:أكد اعضاء حزب العمل الإسرائيلي الشريك في الائتلاف الحكومي quot;ان تصريحات ليبرمان (حول استبعاد دور تركيا من المفاوضات غير المباشرة مع سوريا) تضر بمصالح اسرائيلquot; فيما اعتبر ايهود باراك وزير الجيش quot;ان تركيا تشكل واحدة من اهم الدول في الشرق الاوسطquot;.

وكان ليبرمان دعا في تصريحات قبل ايام الى اجراء مفاوضات سلام مع السوريين دون اي وسطاء مشددا على اهمية ابعاد تركيا على نحو خاص عن القيام بأي دور في هذا المجال. وحسب الصحيفة فان مسؤولين كبارا في حزب العمل وجهوا اليوم انتقادات حادة الى ليبرمان بشأن ملاحظاته الاخيرة الخاصة ضد تركيا.

ونقلت عن اعضاء من حزب العمل تحذيرهم quot;من ان ليبرمان يؤذي مصالح اسرائيل بتصريحاته هذه وانه يجب ان يوضع على طريق الخروج من الحكومة لانه يضع تشريعات تضر اسرائيلquot;. وكان ليبرمان الذي يقود حزب (اسرائيل بيتنا) المتطرف اعلن امس quot;انه طالما كان في منصبه كوزير للخارجية فأنه لن تكون هناك أي وساطة تركية في المحادثات مع سورياquot;. وقال quot;اذا كانت سوريا ترغب في اجراء مفاوضات معنا فان هذا سيجري من خلال لقاءات مباشرة معنا وليس من خلال الديبلوماسية السرية ودون وساطة من احد وعلى نحو خاص تركياquot;.

وعلق ليبرمان على زيارة قام بها وزير الصناعة والتجارة الاسرائيلي بنيامين بن اليعازر لتركيا اخيرا بالقول quot;ان هناك عناصر هامشية في الحكومة ما تزال ترى ان هناك مكانا للوساطة التركية لكن هؤلاء يعيشون في وهم ويجب ان ينسوا هذا الامرquot;. ومن جهته طالب الوزير اسحق هيرتسوغ من حزب العمل quot;بالاستفسار فيما اذا كانت مواقف ليبرمان هذه تعكس مواقف رئيس الحكومة بنيامين نتانياهوquot;.

وابلغ نائب وزير الجيش ماتان فلنائي اعضاء حزب العمل quot;انه قابل السفير الاسرائيلي لدى تركيا جابي ليفي اليوم وابلغه عدم رضاه عن تصريحات ليبرمان قائلا quot;ان المشكلة مع ليبرمان هي ان الانتقادات التي يوجهها تجعل منه اكثر قوة ولذلك فأنه من الافضل لنا عدم التعليق على كل ما يقولهquot;. اما رئيس حزب العمل ووزير الجيش ايهود باراك الذي سيزور تركيا الشهر المقبل فأكد quot;ان تركيا تشكل واحدة من اهم الدول في الشرق الاوسطquot; كما نقلت عنه الصحيفة.