قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نقل الموقع الإلكتروني الإخباري الإسرائيلي quot;Ynetquot; على شبكة الإنترنت اليوم الاثنين عن وزير الدفاع الاسرائيلي إيهود باراك قوله: إنه من الممكن أن تصبح إيران من ممتلكي الأسلحة النووية في عام 2011 .

تل ابيب: جاء في مقتطفات من كلمة باراك ألقاها في اجتماع مغلق للجنة البرلمانية الإسرائيلية للشؤون الخارجية والدفاع، نشرها نفس الموقع، أن وزير الدفاع الاسرائيلي quot;يعتبر أنه في بداية عام 2010 ستجتاز إيران عتبة القدرة التكنولوجية النووية، مما يعني أنها ستستطيع تصنيع سلاح نووي خلال عام واحد، إذا أرادت ذلكquot;.

وأعلن الوزير الاسرائيلي أن المنشآت الإيرانية لتخصيب اليورانيوم في مدينة قم جنوبي طهران، والتي تم الكشف عنها قبل فترة قصيرة من قبل السلطات الايرانية، غير مخصصة للأسلحة التقليدية، إذ أن هناك كل شيء موجود في أنفاق محصنة ضد أية هجومات بالاسلحة العادية.

وتطالب اسرائيل بتشديد المنهج في حل quot;المشكلة الايرانيةquot;، وانطلاقاً من تصريحات الساسة، لاتستبعد إمكانية استخدام القوة، بما في ذلك من طرف واحد.