قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: كشف الامين عام الجبهة الديمقراطية الفلسطينية نايف حواتمة اليوم عن quot;جهود سريةquot; تقوم بها الولايات المتحدة الامريكية لتقديم ورقة ضمانات لاستئناف المفاوضات بين السلطة الوطنية الفلسطينية واسرائيل دون الوقف الكامل للاستيطان. وقال حواتمة في تصريح نقله الاعلام المركزي للجبهة هنا اليوم عقب اجتماعه مع السفير الروسي لدى دمشق quot;ان الخطة الامريكية لتسويق هذه الجهود تأتي في اطار اجتماع مشترك بين وزراء خارجية اللجنة الرباعية الدولية وعدد من الدول العربية في يناير المقبل وفرض استئناف المفاوضات بينما يتواصل الاستيطان في القدس والضفة في حدود الاتفاق الأمريكي الاسرائيليquot;.

وطالب حواتمة بتطوير موقف اللجنة الرباعية الدولية الخاصة بالسلام في الشرق الاوسط التي تضم امريكا وروسيا والاتحاد الاوروبي وهيئة الامم المتحدة بالضغط على الحكومة الاسرائيلية بزعامة بنيامين نتنياهو بالوقف الكامل للاستيطان تحت طائلة العقوبات بقرار من مجلس الامن الدولي لانتهاك اسرائيل القرارات الدولية وفك الحصار الاسرائيلي عن قطاع غزة واعادة الاعمار.

ودعا روسيا الى دور اكبر لوقف استهتار حكومة اليمين المتطرف بالقرارات الدولية لوقف استعمار الاستيطان ووقف اعمال القتل والاغتيالات والاعتقالات في القدس والضفة وقطاع غزة. وتأتي تصريحات حواتمة قبيل جولة يعتزم القيام بها المبعوث الامريكي لعملية السلام في الشرق الاوسط السيناتور جورج ميتشل الى المنطقة الاسبوع المقبل ستشمل سوريا في محاولة جديدة للدفع باتجاه استئناف المفاوضات.

وقالت مصادر فلسطينية ان المبعوث الاميركي سيحمل الى الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي مقترحا لاستئناف المفاوضات على اساسه وسيطلب منهما الاجابة عليه غير انها ذكرت انه ليس من الواضح حتى الان الصيغة التي يحملها ميتشل والتي بلورها على اساس اتصالات ولقاءات اجراها مع المسؤولين الفلسطينيين والاسرائيليين.