قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تدخلت قوات الشرطة الموريتانية بالعاصمة نواكشوط لمنع مراسم احتفالية اقامها مؤيدون لصدام حسين لتابين الرئيس العراقي السابق.

نواكشوط: ذكر عبد السلام ولد حُرمة، رئيس حزب quot;الصوابquot; الذي يرتبط بحزب البعث المنحل بالعراق، ان quot;الشرطة لموريتانية استخدمت القوة لتفريق مشاركين في حفل اقيم لتابين الرئيس العراقي السابق صدام حسين على الرغم من الحصول على اذن مسبق من السلطات باقامة تلك الاحتفاليةquot;.

يذكر ان الكثيرين من الشعب الموريتاني يؤيدون صدام حسين فخلال الثمانينيات ابان حكم صدام ارسل العراق معونات ضخمة لموريتانيا لبناء منشأة التليفزيون الوطني وكهربة العديد من الاحياء السكنية بالعاصمة الموريتانية علاوة على الاسهام في الكثير من البنية الاساسية في مجالي الصحة والثقافة الى جانب المواد الغذائية للطبقات الفقيرة التي تعيش على المناطق المتاخمة لنواكشوط.

وينظر الموريتانيون الى صدام باعتباره احد شباب القوميين العرب وايضا باعتباره بطلا تاريخيا. وخلال التسعينيات كان العراق يمد الجيش الموريتاني بالسلاح والمعدات العسكرية المهمة الى جانب توفير الدورات التدريبية لمئات الضباط بالجيش الموريتاني، ومنهم رئيس هيئة الاركان العامة الحالي غزوان.