قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ارتفع عدد القتلى المسلمين في المحافظات التايلاندية في حلقة من العنف المستمر بين السكان.

بانكوك: قتل اثنان من المسلمين التايلانديين في هجومين منفصلين بمحافظة يالا التي تجتاحها أعمال عنف متبادل متصلة طيلة السنوات الست الأخيرة. وقد أطلق مجهولون النار على أحدهما وعمره 35 عاما بينما كان يقود دراجته البخارية متوجها الى سوق مسائي في دائرة موانج وأردوه قتيلا.

كما أطلق آخرون النار على مسلم عمره 36 عاما عندما كان يركب دارجة بخارية هو الآخر في نفس الدائرة مما أسفر عن مقتله في الحال.

وتسارع السلطات والاعلام لتصوير تلك الاعتداءات على أنها من فعل جماعات اسلامية متمردة، لكن الأهالي المسلمين يتهمون الميليشيات المسلحة التابعة للجيش والمدنيين البوذيين الذين سلحتهم الحكومة ودربتهم بارتكابها. ويزيد عدد الضحايا الذين سقطوا في حلقة العنف المستمرة بتلك المحافظات عن 10 آلاف قتيل وجريح معظمهم من المسلمين.