قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: ادين مستوطن شاب بعض ضابط اسرائيلي وثقب اطارات سيارة جيب تابعة لقيادة القطاع، على ما نقلت صحيفة هآرتس الاثنين.

وكان افرايم حيكين (18 عاما) التلميذ في المدرسة التلمودية في مستوطنة يتسحار قرب نابلس شمال الضفة الغربية هاجم عسكريين في 26 تشرين الثاني/نوفمبر احتجاجا على قرار الحكومة بتجميد اعمال البناء موقتا في المستوطنات.

وادين المستوطن بquot;التعدي على موظف اثناء ممارسة مهامهquot; والحاق اضرار باملاك عامة.

ولقاء اعترافاته وبموجب اتفاق بين المحامين والنيابة العامة، فسوف يقتصر الحكم بحقه على السجن لمدة شهر مع النفاذ، ما يغطي فترة اعتقاله الاحترازي، اضافة الى ثلاثة اشهر من العمل في خدمة المصلحة العامة.

وبحسب الصحيفة، فان الشرطة تحقق لكشف اي رابط محتمل بين هذه القضية واعمال التخريب التي استهدفت، بعد هذه الحادثة باسبوعين، مسجدا في قرية ياسوف الفلسطينية القريبة.

وكانت الشرطة اعتقلت الاسبوع الماضي شابا من سكان مستوطنة تبواخ هو من افراد عائلة الحاخام الراحل مئير كاهان مؤسس حركة كاخ القومية المتطرفة ذات الافكار العنصرية.

غير انه اطلق سراحه بعد استجوابه لعدم توافر اي ادلة، بحسب مصدر في الشرطة.

ويطبق عدد من المستوطنين المتطرفين سياسة اعمال انتقامية منهجية يطلقون عليها اسم سياسة quot;الثمن المترتبquot; تقضي بمهاجمة اهداف فلسطينية كلما اتخذت السلطات الاسرائيلية اجراءات يعتبرونها مضادة للاستيطان.