قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيجيريا تعتبر إدراجها على القائمة الأميركية للدول الخطرة جائراً

قال معلم سابق لشاب نيجيري اتهم بمحاولة نسف طائرة أميركية في يوم عيد الميلاد إن ذلك الشاب لم يكن متعمقا في الدين عندما وصل الى اليمن عام 2004 لكنه بات يطبق تعاليم الدين بشدة بعد ذلك.

صنعاء: قال مسؤولون يمنيون ان عمر الفاروق عبد المطلب (23 عاما) مكث في اليمن عاما بين 2004 و2005 قبل ان يعود ليقضي فترة اخرى هناك بين الرابع من اغسطس اب و 21 سبتمبر ايلول من العام المنقضي. وقال مدرس بمعهد صنعاء للغة العربية الذي تعلم فيه عبد المطلب خلال وجوده في اليمن انه كان quot;اقرب الى العلمانيةquot; عندما وصل الى اليمن للمرة الاولى. وذكر المعلم quot;لكن خلال زيارته العام الماضي كان اكثر التزاما بالصلاة والاسلام.quot;

وقال زميل لعبد المطلب في المعهد يحمل الجنسية الأميركية ان الشاب النيجيري لم تظهر عليه اي ميول عنيفة وقال زعيم محلي في المنطقة التي يوجد بها المعهد انه كان ودودا للغاية مع عمال النظافة بل كان يقدم لهم الشوكولاتة.

وقال الطالب quot;لم يتوقع احد انه سيضر اي شخص.quot; واحتجز عبد المطلب بعدما تغلب عليه الركاب والطاقم لدى اقتراب طائرة الركاب الأميركية من ديترويت يوم عيد الميلاد بعد اقلاعها من امستردام. وقال مسؤول امني يمني ان السلطات اليمنية شددت القواعد الخاصة بتأشيرات الدخول للمتقدمين الذين يريدون الانضمام الى معاهد اللغة العربية بعد واقعة الخامس والعشرين من ديسمبر كانون الاول.

ويسافر اجانب من جنسيات مختلفة الى اليمن لدراسة اللغة العربية في معاهد اللغة خاصة في العاصمة صنعاء. وقال المدرس ان اغلب الطلاب الذين يتعلمون في المعهد الذي درس به عبد المطلب أميركيون وكنديون وماليزيون اما مسلمون او طلاب لدراسات الشرق الاوسط او باحثون. وذكر المسؤول الامني ان السلطات تشتبه في ان عبد المطلب انتقل الى المخبأ الرئيسي للقاعدة في اليمن في فترة ما بين سبتمبر والسابع من ديسمبر من العام الماضي عندما استقل رحلة الى اثيوبيا.

واضاف المسؤول ان تأشيرة عبد المطلب التي تسمح له بالبقاء في اليمن كانت قد انتهت قبل ان يغادر البلاد الشهر الماضي وانه من غير الواضح لماذا لم يدفع ذلك امن المطار لفحص حالته بدرجة اكثر دقة.

وينتمي الشاب النيجيري الذي كان يحضر رسالة الماجستير في دبي قبل ان يعود الى اليمن في اغسطس الى اسرة ثرية وهو ابن مصرفي كبير سابق. وقال مسؤولون نيجيريون ان المشتبه به كان يعيش خارج نيجيريا لفترة من الزمن وتسلل عائدا الى البلاد يوم 24 ديسمبر قبل ان يغادرها في نفس اليوم.