قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أغلق مسؤولون فيدراليون مطارا في ولاية كاليفورنيا للتحقيق في مواد خطرة عثر عليها لدى فحص احد الأمتعة اليوم.

كاليفورنيا: اصدر فريق من مسؤولي ادارة امن النقل اوامرهم بتعليق الرحلات الجوية كما دعوا خبراء المتفجرات الى المطار الواقع في مدينة بيكرسفيلد بعد اصابة اثنين من حراس أمن المطار جراء التعرض لما اطلق عليه (مواد خطرة) نقلوا على اثرها الى المستشفى لاجراء الفحص الطبي اللازم.

ومن جهتها فقد استبعدت المتحدثة باسم ادارة امن النقل سوزان تريفينو ان يكون الحادث متعلقا بعمل ارهابي. وقالت quot;يبدو ان الامر يتعلق بمواد تصنيع خطرة وليس له علاقة بنشاط ارهابي أو أي شيء من هذا القبيلquot; مضيفة quot;انها (المواد) ليست قنبلةquot;. وقال رئيس دائرة اطفاء بيكرسفيلد نيك دون quot;ان تلك المواد كانت في زجاجة انطلقت منها أدخنة quot;.

وقالت شبكة فوكس نيوز يوم الثلاثاء نقلا عن ادارة أمن المواصلات انه عثر على مادة خطيرة لكنها ليست قنبلة في حقيبة بمطار في بيكرزفيلد.

وأصابت الهواجس الامنية الولايات المتحدة منذ محاولة فاشلة في يوم عيد الميلاد لتفجير طائرة ركاب متجهة الى ديترويت من امستردام باستخدام متفجرات تم تهريبها الى متن الطائرة. وأمرت واشنطن التي القت باللوم في الحادث على جناح تابع للقاعدة باتخاذ مزيد من اجراءات التدقيق مع المسافرين.

ونقلت شبكة فوكس نيوز عن ادارة أمن المواصلات قولها انها عثرت على مادة خطيرة في حقيبة تم فحصها في مطار ميدوز فيلد في بيكرزفيلد بكاليفورنيا لكنها لم تكن قنبلة. وأضافت الشبكة انه تم تعليق الرحلات في المطار. وميدوز فيلد مطار صغير يقع على مسافة 160 كيلومترا شمالي لوس انجليس ويخدم الرحلات الداخلية.

الولايات المتحدة الغت عددا من التأشيرات اثر محاولة تفجير الطائرة يوم الميلاد

وفي السياق نفسه، كشف المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية فيليب كراولي الثلاثاء ان السلطات الاميركية الغت عددا من تأشيرات الدخول التي كانت منحتها لراغبين بالسفر الى الولايات المتحدة اثر محاولة تفجير طائرة ركاب اميركية يوم الميلاد. وقال المتحدث في مؤتمره الصحافي اليومي quot;لقد ابطلنا العديد من تأشيرات الدخول منذ الخامس والعشرين من كانون الاول/ديسمبر الماضي اثر معلومات تلقيناها مرتبطة بمسائل ارهابيةquot;.

وكان النيجيري عمر الفاروق عبد المطلب حاول تفجير طائرة ركاب تابعة لشركة نورث ويست الاميركية كانت تقوم برحلة بين امستردام وديترويت، وتبين انه كان يحمل تأشيرة دخول قانونية الى الولايات المتحدة. وذكر كراولي ان الولايات المتحدة الغت منذ اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001 تأشيرات نحو 1700 شخص للاشتباه بعلاقتهم بالارهاب وذلك بعد منحهم هذه التأشيرة.

وختم المتحدث قائلا ان الغاء quot;المزيد من تاشيرات الدخولquot; اخيرا جاء في اطار اعادة النظر في قاعدة البيانات الخاصة بالمشتبه بهم منذ الاعتداء الفاشل يوم الميلاد الماضي. ورفض تحديد عدد تأشيرات الدخول التي ابطلت بعد محاولة الاعتداء الاخيرة.