قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مسقط: اكد السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان على ثوابت السياسة العمانية في علاقاتها مع دول العالم وهي الثوابت المبنية على الثقة والمصداقية في التعامل مع الغير وانتهاج الحيادية التي تؤدي الى معالجة القضايا بالحكمة والرؤية خدمة للتعاون البناء بين الدول.

واعرب السلطان قابوس خلال ترؤوسه اجتماعا لمجلس الوزراء العماني اليوم عن امله ان تشهد كافة دول المنطقة المزيد من الامان والاستقرار الذي يمكنها من مواصلة جهود التنمية لما فيه رفاهية ورخاء شعوبها.

واستعرض السلطان قابوس خلال الاجتماع الاوضاع المحلية والاقليمية والدولية فعلى الصعيد المحلي ابدى ارتياحه التام للجهود المبذولة في تنشيط الاقتصاد العماني وتعزيز دوره الايجابي في الاضطلاع بالمشاريع التنموية في كافة ارجاء البلاد .

كما اثنى على الاعداد الجيد لميزانية الدولة لعام 2010 مؤكدا بان مسيرة العمل الجاد والمخلص ستستمر على نفس الوتيرة الهادفة لتحقيق الامال والتطلعات المنشودة لهذا البلد وابنائه.

وفي هذا الشأن اكد السلطان قابوس ضرورة ايلاء الانسان العماني الاهتمام الاكبر وتنمية قدراته وذلك من خلال تسخير معطيات العصر الحديث له وبما يؤهله للتعاطي مع مضامينها الايجابية والتفاعل مع العالم بمنهجية تخدم التوجهات المستهدفة وهذا هو العهد بعمان وابنائها على امتداد التاريخ .