قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دفع النيجيري عمر فاروق عبد المطلب ببراءته الجمعة امام محكمة فدرالية اميركية في ديترويت حيث يلاحق بتهمة محاولة تفجير طائرة تجارية اميركية في 25 كانون الاول/ديسمبر.

ميشيغن: تحدث المتهم الشاب ليؤكد هويته فيما كان القرار الاتهامي يتلى امامه. لكن محاميه هم الذين ابلغوا القاضي انه يدفع ببراءته من التهمة الموجهة اليه. وهي المرة الاولى يمثل فيها عبد المطلب امام محكمة.

واكد عبد المطلب الذي كان يرتدي قميصا بيضاء وسروالا بنيا فاتحا انه ياخذ ادوية لتهدئة الالام التي يعانيها بعدما اصيب بحروق حين كان يحاول تفجير عبوة ناسفة كان خبأها تحت ثيابه.

وحال ركاب في الطائرة دون تمكن المشتبه به من تفجير الطائرة التي كانت متوجهة من امستردام الى ديترويت يوم عيد الميلاد وعلى متنها 290 شخصا. وتبنى تنظيم القاعدة في جزيرة العرب محاولة الاعتداء هذه.