قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أكد نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني اليوم أن القانون الأميركي المتعلق بمعاقبة الأقمار الصناعية التي تبث من خلالها محطات تلفزيونية فضائية مواد إعلامية بدعوى أنها تسبب الكراهية والتحريض يشكل تجاوزاً للقوانين الوطنية السيادية للدول المقصودة بها ومن بينها لبنان.

وقال بري في رسالة إلى نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأميركي: إن القانون الذي أصدره مجلس النواب الأميركي يشكل انتقاصاً من سيادة الدول المقصودة به ومن بينها لبنان ومساساً بمبدأ الحرية وحرية التعبير والحقوق المدنية ويؤدي إلى زيادة تعقيد العلاقات.

وأضاف بري: إن قانون الإعلام المرئي والمسموع في لبنان يمنع أساساً بث مواد تحرض على الكراهية أو مواد تحريضية تؤدي إلى الخلاف بين لبنان وسائر الدول والحكومات الأمر الذي تعرفه وتقدره جيداً جميع وسائل الإعلام الفضائية اللبنانية والعربية التي تتخذ من لبنان مقراً لها مشيراً إلى حرص لبنان على احترام حريات التعبير التي تمكن الإنسان من خلالها الاعتراض ورفض وإدانة السياسات الخارجية للدول التي تؤدي إلى الإضرار بعلاقات الشعوب ومصالحها.