قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جددت واشنطن دعمها لبورفيريو لوبو رئيس هندوراس المنتخب رغم الانتقادات التي صدرت عن دول اميركا اللاتينية والاتحاد الاوروبي.

تيغوسيغالبا: اعلنت الولايات المتحدة quot;دعماquot; واضحا لرئيس هندوراس المنتخب بورفيريو لوبو، عبر التأكيد في تيغوسيغالبا ان الانتخابات الرئاسية التي جرت في 29 تشرين الثاني/نوفمبر الفائت كانت quot;حرة وشفافةquot;.

وقال سفير الولايات المتحدة في هندوراس هوغو لورنس لقناة اتش آر ان التلفزيونية quot;نقر طبعا بنوعية انتخابات 29 تشرين الثاني/نوفمبر، التي كانت حرة وشفافة ومنحت تفويضا بالغ الوضوح لبورفيريو لوبوquot;.

في المقابل، انتقدت غالبية دول اميركا اللاتينية والاتحاد الاوروبي هذه الانتخابات واعتبرت انها غير شرعية، مطالبة باعادة الرئيس المخلوع مانويل سيلايا الى الحكم قبل اجرائها.

واضاف السفير الاميركي quot;ندعم كل ما قام به لوبو، جهوده لتعزيز الديموقراطية في هندوراس ولتوفير الظروف لتحقيق المصالحة الوطنيةquot; بعد انقلاب 28 حزيران/يونيو الذي اطاح بسيلايا لمصلحة روبرتو ميتشيليتي.

وحظي انتخاب لوبو بتأييد الولايات المتحدة التي تتمتع بنفوذ اقتصادي واسع في هندوراس اضافة الى امتلاكها قاعدة عسكرية في هذا البلد.

لكن السفير الاميركي لم يحدد الموعد الذي تنوي فيه واشنطن استئناف مساعدتها المالية لهندوراس، وذلك بعدما جمدت القسم الاكبر منها في تموز/يوليو بعيد حصول الانقلاب.