قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يؤكد نايف حواتمة على أهمية وقف البناء الاستيطاني كأساس لاستئناف المفاوضات، كما دعا الاتحاد الأوروبي للاعتراف بدولة فلسطين على حدود 1967.

دمشق: اكد الامين العام للجبهة الديمقراطية الفلسطينية نايف حواتمة اليوم ان استئناف المفاوضات السلمية بين الفلسطينيين واسرائيل بدون الوقف الكامل للاستيطان سيكون عبثيا.
جاء تأكيد حواتمة في تصريح صحافي وزعه المكتب الاعلامي للجبهة عقب اجتماعه هنا اليوم مع السفير الاسباني الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة الاتحاد الاوروبي.

ودعا حواتمة اسبانيا الى دور جديد لتطوير قرارات الاتحاد الاوروبي لتسوية الصراع الفلسطيني والعربي - الاسرائيلي والتي بادرت الرئاسة السويدية الى تقديمها لمؤتمر وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في ال18 من الشهر الماضي.

كما دعا القيادي الفلسطيني في تصريحه الى اعلان اعتراف الاتحاد الاوروبي بحدود دولة فلسطين المستقلة على جميع الاراضي المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية المحتلة والضغط على حكومة اليمين المتطرف في اسرائيل لوقف التوسع الاستعماري في القدس والضفة بالكامل قبل استئناف المفاوضات الفلسطينية - الاسرائيلية والتزام المفاوضات بسقف زمني محدد ومرجعية قرارات الشرعية الدولية بشأن الحدود والقدس اللاجئين والمستوطنات والامن والسلام والاسرى