قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بدأت قوات الشرطة والجيش الفلبينية في اقامة آلاف من نقاط التفتيش في مختلف أنحاء البلاد اعتبارا من اليوم ؛الذي يوافق بدء موسم الانتخابات الرئاسية والعامة التي ستجري يوم 10 مايو القادم.

مانيلا: يأتي ذلك توفيرا لمقتضيات الأمن في تلك الفترة ، وتنفيذا للهدف الذي أعلنته الحكومة لتفكيك الجيوش الخاصة التي يحتفظ بها بعض السياسيين، والعشائر قبل الانتخابات ، وتشكيلها للجنة خاصة للإشراف على ذلك بمشاركة أجهزة الشرطة والقوات المسلحة.

وبدأ إنشاء 90 نقطة تفتيش في العاصمة مانيلا لهذا الغرض؛ ولضبط ونزع أي أسلحة ، كما صدرت أوامر بقصر حراسة المرشحين للانتخابات إلى اثنين لكل منهم فقط بملابس مدنية واثنين من رجال الأمن.

وكانت السلطات قد أعلنت أمس أن عدد هذه الجيوش الخاصة يبلغ 160 وتم التحقق من 68 منها والتعرف عليها. وقد جاءت هذه التحركات بعد المجزرة البشعة المدفوعة بالتنافس السياسي التي راح ضحيتها 57 شخصا على الأقل يوم 23 نوفمبر ..

ونفذت عمليات القتل فيها ميليشيات وجماعات مسلحة تحتفظ بها عشيرة أمباتوان التي تعد الأقوى سياسيا في الجنوب. كما أعقبها ولازالت تجري حتى الآن عمليات اغتيال متتالية لمرشحين في الانتخابات المرتقبة