قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إحدى اجتماعات اللجنة العليا لتقنية المعلومات

أعلن الشيخ أحمد بن عطية الله آل خليفة وزير شئون مجلس الوزراء البحريني ان بلاده حققت المركز الثالث عشر (13) عالمياً في تقرير مؤشر الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية لعام 2010، بعد أن كان ترتيب المملكة الثاني والأربعين (42) خلال عام 2008م، وبذلك تقدمت المملكة تسعة وعشرين (29) مركزا وتجاوزت الكثير من الدول الأوروبية والآسيوية في هذا المجال.

سارة رفاعي من المنامة: كشف تقرير مؤشر الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية لعام 2010 الذي يصدر كل عامين عن تصدر البحرين المرتبة الأولى خليجياً وعلى مستوى دول الشرق الأوسط بعد أن كانت في المركز الثاني سابقا، متقدمة بذلك على كافة دول الخليج والدول العربية، كما حققت البحرين المركز الثالث (3) آسيويا بعد أن كان ترتيبها الثامن (8) قبل عامين،

وقال الشيخ احمد في مؤتمر صحفي للإعلان عن نتائج التقرير السنوي لعام 2010م الذي أصدرته منظمة الأمم المتحدة حول جاهزية دول العالم لتطبيق تقنية المعلومات والاتصالات في حكوماتها (الحكومة الإلكترونية) ومدى إتاحة إمكانية ذلك للجمهور وعلى أي مستوى، إذ حدد التقرير استخدام الحكومة الإلكترونية كأداة تزيد من وصول المعلومات وتقديم الخدمات الحكومية للجمهورquot; بان الحكومة الإلكترونية استطاعت بمبادراتها وإنجازاتها وفعاليتها أن تحوز على اهتمام دولي في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وذلك لامتلاك مملكة البحرين مقومات تجعلها رائدة في مجال الحكومة الإلكترونية على مستوى دول المنطقةquot;.

واشاد الشيخ احمد بالدعم الذي يلقاه مشروع الحكومة الإلكترونية في البحرين من سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس اللجنة العليا لتقنية المعلومات والاتصالات، حيث أصبحت المملكة تتبوأ مكانة عالية في مؤشر الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية لتجعلها تتقدم بـ 29 مركزا وفقا للترتيب العالمي وتصل إلى المركز 13 والأول عربيا والثالث آسيوياquot;.

وأضاف وزير شئون مجلس الوزراء: quot;أن التطور السريع لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في دول مجلس التعاون الخليجية أدى إلى تقدم ملحوظ على مستوى الشرق الأوسط وبالتالي الاعتراف بانجازاتها على المستوى الدوليquot; مشيدا بالجهود المميزة والرامية التي تعمل بها مملكة البحرين على وجه الخصوص بهدف تطوير البنية التحتية والجوانب التنظيمية الخاصة بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ورفع الشيخ أحمد بن عطية الله آل خليفة التهاني إلى ملك البحرين ورئيس وزرائه وولي عهد، على هذا الإنجاز البحريني في مجال تقنية المعلومات والحكومة الإلكترونية على مستوى العالم بشهادة أكبر المنظمات العالمية وهي منظمة الأمم المتحدة، مشيرا إلى أن البحرين استطاعات في هذا التقرير والمؤشر الهام، استطاعت بفضل الله أن تتفوق على عدة دول متقدمة بما فيها دول أوروبية وآسيوية عريقة.

وأكد وزير شئون مجلس الوزراء على أن حلول مملكة البحرين على ترتيب متقدم والمركز الثالث عشر (13) عالمياً في تقرير مؤشر الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية 2010، يضع المملكة على مستوى أكبر من المسئولية والتحدي لمواصلة التقدم والارتقاء بترتيب مملكة البحرين وفق المؤشرات العالمية في مجال تقديم الخدمات الحكومية المتميزة، وهو ما سيساهم في رفع قدرة البحرين التنافسية بين دول العالم وفق رؤية البحرين 2030م.