قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: استدعت وزارة الخارجية الجزائرية السفير الأميركي في الجزائر ديفيد بيرس لمناقشة موضوع ادراج السلطات الأميركية اسم الجزائر ضمن قائمة الدول المعنية باتخاذ الاجراءات الامنية المشددة ضد رعاياها عند وصولهم الاراضي الأميركية. وذكر مصدر رسمي للصحافيين ان وزارة الخارجية الجزائرية قدمت احتجاجا رسميا للسفير الأميركي على هذا الاجراء.

وتأتي الاجراءات الامنية الأميركية بعد محاولة مواطن نيجيري يدعى عمر فاروق عبدالمطلب وهو من انصار تنظيم القاعدة تفجير طائرة مدنية أميركية خلال فترة اعياد الميلاد. وتشمل القائمة الأميركية 14 دولة من بينها سوريا والعراق واليمن وايران وليبيا بالاضافة الى الجزائر.