قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الإعلامي انتيس حاجيكوستيس

نيقوسيا: أمر الرئيس القبرصي ديمتريس خريستوفياس الشرطة الثلاثاء باجراء تحقيق شامل في مقتل رئيس مجموعة اعلامية بارزة في الجزيرة المتوسطية اطلق عليه مجهولون النار امام منزله ليلة الاثنين. ووصف خريستوفياس مقتل انتيس حاجيكوستيس (42 عاما) الرئيس التنفيذي لمجموعة دياس الاعلامية التي تضم قناة سيغما التلفزيونية واذاعة بروتو وصحيفة سيميريني وغيرها من المطبوعات، بانه quot;عمل وحشيquot;.

ودعا الشرطة الى quot;بذل كل جهد لحل هذه الجريمة الوحشيةquot;. وكان تلفزيون سيغما قطع برامجه ليلة الاثنين لاذاعة نبأ مقتل حاجيكوستيس. وذكر ان شخصين نصبا كمينا لحاجيكوستيس اثناء نزوله من سيارته واطلقا عليه النار من مسافة قريبة في صدره وظهره. وذكر شهود ان شخصا كان ينتظره امام منزله بينما كان اخر على متن دراجة نارية في الجوار لتامين هروب القاتل بشكل سريع.

ولا يزال الدافع وراء الجريمة مجهولا، ويندر استهداف الشخصيات الصحافية في قبرص. ويملك كوستيس حاجيكوستيس، والد انتيس، امبراطورية دياس الاعلامية التي تنتقد سياسة الرئيس القبرصي بالتفاوض مع quot;جمهورية شمال قبرص التركيةquot; من اجل انهاء انقسام الجزيرة المستمر منذ 36 عاما.

الا انه لم يعرف عن القتيل اهتمامه بالسياسة، بل كان يركز جهوده على توسيع امبراطورية اعماله. وقبرص مقسمة منذ غزو الجيش التركي لشطرها الشمالي العام 1974 ردا على انقلاب قام به قبارصة يونانيون قوميون بدعم من النظام العسكري الحاكم انذاك في اثينا بهدف ضم الجزيرة الى اليونان.