قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي من الزج بالشباب في الخلافات العقائدية والنزاعات الطائفية.

تونس: قال الرئيس التونسي زين العابدين بن علي لدى افتتاحه في تونس ندوة دولية بعنوان quot;الشباب والمستقبل، تحديات الواقع، تعزيز القدرات وآليات المشاركةquot;،إن quot;من أفدح الأخطاء التي ترتكب بحق الشباب تجاهل مشاغلهم وطموحاتهم والزج بهم في خلافات عقائدية ونزاعات عرقية وطائفيةquot;.

من جهة ثانية اعتبر الرئيس التونسي أن الشباب هم quot;الفئة الأكثر عرضةquot; لتأثير الأخطاء المحلية والاختلالات العالمية، منوها الى ان quot;ازدواجية المعاييرquot; في التعامل مع القضايا الدولية وquot;تعدد الفوارق المجحفةquot; بين الدول المتقدمة والنامية وquot;انتشار العنف والإرهاب واستفحال مظاهر الفقر والجوع والمرض، واتساع رقعة الأزمات والصراعات والفتنquot; هي من quot;أشد المخاطرquot; وقعا في نفوس الشباب.

هذا، وحذر بن علي من تعبئة نفوس الشباب بمشاعر الكراهية والحقد والعنصرية واعتبرها من quot;الاخطاء الفادحةquot; التي تورث الأجيال الصاعدة التبعية والهوان، ودعا حكومات الدول الى العمل على التخفيف من التوترات والفوارق التي تسود العالم وتمهيد سبل الامان و الرخاء الى الأجيال الصاعدة كما حث هذه الحكومات على انجاح الاحتفال بالسنة الدولية للشباب التي اقرتها نهاية العام الماضي الجمعية العامة للامم المتحدة، وهي احتفالات ستنطلق في شهر آب/اغسطس القادم وستتواصل على مدى 12 شهرا.

وتنظم هذه الندوة الدولية على مدى ثلاثة ايام المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو)، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، والأمانة العامة لاتحاد المغرب العربي بالتعاون مع الحكومة التونسية وبحضور ممثلين عن ثمانية وعشرين منظمة إقليمية ودولية ومنظمات غير حكومية وخبراء ومفكرين وباحثين من عشرين دولة عربية وأجنبية.