قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: انتقد مدافعون روس عن حقوق الانسان بلدية موسكو التي حظرت تنظيم تظاهرة في ذكرى مقتل محام وصحافية روسيين.

وكان المدافعون عن الحريات العامة يريدون تنظيم تظاهرة في ذكرى اغتيال المحامي ستانيسلاف ماركيلوف والصحافية اناستاسيا بابوروفا اللذين قتلا بالرصاص في 19 كانون الثاني/يناير الماضي في وضح النهار في وسط موسكو.

وقالت ليودميلا اليكسيفا المنشقة السوفياتية السابقة (82 عاما) في لقاء مع الصحافيين انتقد خلاله المعارضون السلطات المحلية ان quot;بلدية موسكو تعارض فقط التظاهرات المناهضة للفاشيةquot;.

وذكرت اليكسيفا ان بلدية موسكو حظرت التظاهرة المقررة في 19 من الجاري.

وتحظر السلطات الروسية بانتظام تجمعات المدافعين عن الحريات العامة والمعارضة الليبرالية.

وكانت اليكسيفا اعتقلت في 31 كانون الاول/ديسمبر في موسكو خلال تظاهرة معارضين تجمعوا للدفاع عن المادة 31 في الدستور الروسي التي تجيز التجمعات السلمية.