قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيروبي: أغرق كسوف حلقي للشمس هو الاطول في الالفية الثالثة وسط افريقيا وشرقها في الظلمة، قبل ان ينتقل الى المحيط الهندي صوب الهند والصين كما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية.وبدأ الكسوف عند الخامسة واربع عشرة دقيقة بتوقيت غرينتش غرب جمهورية افريقيا الوسطى وجنوب غرب تشاد. واجتاز طيف القمر بعدذاك جمهورية الكونغو الديمقراطية واوغندا وكينيا واقصى جنوب الصومال.

وفي كينيا سمح صفاء السماء لقبائل ماساي في اولتي تيفي، على بعد خمسين كيلومترا جنوب نيروبي بالاستمتاع بمشاهدة القمر يتوسط القرص الشمسي.وقال جون سايتيغا (34 عاما) وهو اب لستة اطفال تسنى له مراقبة الظاهرة الطبيعية الى جانب عائلته واصدقائه الذين توالوا على استخدام النظارات الخاصة quot;ان العصافير تزقزق. بدأنا نشعر بالبرد يتسلل الى ابداننا. وكأن الليل هبطquot;.

وفي ضاحية العاصمة الاوغندية كمبالا، بدت انجيلا ناموكوايا اقل حماسة وخائفة بعض الشيء. وقالت هذه التاجرة لوكالة فرانس برس quot;هل سيتسبب هذا الكسوف باحراق احدهم. لا يمكننا النظر مباشرة صوب الشمس، اخشى ان يؤدي ذلك الى اطفاء عينيquot;. وفي كانون الثاني/يناير تكون الشمس في اقرب مسافة من الارض فيما القمر في مكان ناء جدا ليستطيع حجبها تماما، لذا تبقى حلقة من قرص الشمس مرئية حول القمر، فتعرف الظاهرة باسم الكسوف الحلقي.

ومن المفترض ان يواصل طيف القمر مشواره الى المحيط الهندي حيث سيبلغ الكسوف ذروته ويستمر احدى عشرة دقيقة وثمانية ثوان. وبحسب موقع quot;الناساquot; المخصص لظواهر الكسوف quot;لن يحصل كسوف حلقي مديد الى هذا الحد مجددا قبل اكثر من الف عام (في الثالث والعشرين من العام 3043). وسيبلغاللكسوف بعدذاك جنوب الهند وشمال سريلانكا عند السابعة واحدى وخمسين دقيقة ت.غ.، ثم بورما واخيرا الصين عند الثامنة واحدى واربعين دقيقة ت.غ.

وسيكون الطيف والى حين انتهاء الكسوف الحلقي عند الثامنة وتسع وخمسين دقيقة ت.غ.، اجتاز 12900 كيلومتر على سطح الارض. وينتظر حصول كسوف كامل للشمس في الحادي عشر من تموز/يوليو المقبل يجري معظمه فوق جنوب المحيط الهادىء. وعندئذ سيكون حجم قرص القمر كبيرا ما يكفي لحجب كوكب الشمس تماما عند النظر اليه من الارض.