قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في تصريح صحافي من اقدام اسرائيل على مغامرات جديدة في غزة.

الدوحة: نوه الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبدالرحمن العطية بquot;الخطوات الايجابيةquot; التي قامت وتقوم بها اللجنة الوزارية العربية لمتابعة مبادرة السلام العربية في سبيل دعم السلام الشامل والعادل وتحقيق الحقوق العربية المشروعة وفي مقدمها حقوق الشعب الفلسطيني العادلة.

ورأى العطية أن quot;الجهود العربية التي قدمها ولا يزال يقدمها رئيس القمة العربية امير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني تمثل دعما حقيقيا ومتوازنا لمبادرة السلام العربية التي أجمع العرب على دعمها في قمة بيروت العربية وفي مؤتمرات لاحقةquot;.

واعتبر أن قرار وزراء خارجية الدول العربية الذي نص على طلب تقديم خطاب ضمانات من الادارة الأميركية يشكل خطوة مهمة في ضوء واقع الجمود في عملية السلام حاليا الذي يستوجب موقفا أمريكيا واضحا وداعما لمشروع السلام العربي الذي يمثل quot;اسهاما جادا لتحقيق السلام الشامل والعادلquot;.

وجدد العطية دعم دول مجلس التعاون لمبادرة السلام العربية مشيرا الى ما أكدته قمة الكويت الخليجية ال30 كما دعا الولايات المتحدة الأميركية الى اتخاذ موقف صريح وعملي بشأن الضمانات العربية المطلوبة حسب ما أكد على ذلك تحرك اللجنة العربية المعنية بهذا الشأن.

كما دعا الى موقف دولي يضع حدا للممارسات الاسرائيلية وعمليات التهويد ومشيرا الى الصمت الدولي تجاه الخطط الاسرائيلية ومحذرا من اقدام اسرائيل على مغامرات جديدة في غزة في اطار مخططات للتهرب من استحقاقات السلام العادل التي تتطلب أيضا موقفا أميركيا حازما وداعما للموقف العربي تجاه السلام الشامل والعادل.