قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت وكالة فارس الايرانية شبه الرسمية للأنباء أن رجلا فجر عبوة ناسفة قرب مكتب حاكم اقليم خراسان بشمال شرق ايران فأُصيب بجروح أدت الى وفاته لكنه لم يسبب أضرارا أخرى.

طهران: قالت الوكالة ان الحادث وقع ليل السبت. وأضافت أن الحادث وقع في مشهد احدى أكبر مدن الجمهورية الاسلامية وجاء بعد أربعة أيام من انفجار قنبلة بجهاز للتحكم عن بعد مما أسفر عن مقتل أستاذ جامعي في طهران.

وانفجرت العبوة الناسفة حين توجه رجال الأمن قرب مكتب حاكم اقليم خراسان الى الرجل بعد أن أثار شكوكهم. وقالت الوكالة quot;أُصيب الرجل الذي كان يحمل العبوة بجروح خطيرة ونُقل الى المستشفى. تحقق الشرطة في القضيةquot; ولم تذكر تفاصيل أخرى.

وأضافت أن الرجل توفي فيما بعد متأثرا بجروحه. والحوادث من هذا النوع نادرة نسبيا في ايران المتاخمة لأفغانستان وباكستان والعراق.

ويوم الثلاثاء أنحى مسؤولون ايرانيون باللائمة على الولايات المتحدة واسرائيل في الهجوم الذي أودى بحياة مسعود علي محمدي الاستاذ بجامعة طهران في العاصمة الايرانية. ورفضت الولايات المتحدة المزاعم بتورطها في قتله بوصفها سخيفة.

وقال موقع انترنت مؤيد للمعارضة ان علي محمدي كان من مؤيدي مير حسين موسوي زعيم المعارضة.