قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يبدأ رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان زيارة رسمية للسعودية غدا الاثنين يلتقي خلالها العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز في الرياض.

الرياض: سيتم خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات بالإضافة للقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. وذكرت مصادر دبلوماسية مطلعة لإيلاف أن اردوغان الذي يرافقه خلال هذه الزيارة عدد من الوزراء ورجال الاعمال الاتراك سيلتقي برجال الاعمال السعوديين في الغرفة التجارية في الرياض. وسيتوجه رئيس الوزراء التركي خلال هذه الزيارة الى مكةالمكرمة لاداء مناسك العمرة.

وأعلن في الرياض الاسبوع الماضي فوز اردوغان بجائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الاسلام ضمن اسماء الفائزين في الجائزة بفروعها المختلفة. وقالت أمانة الجائزة إن اردوغان قام مؤيدا بثقة الشعب التركي وتأييده , بخدمة قضايا الأمة الإسلامية، وفي طليعتها قضية فلسطين العادلة، حيث برهن على أنه في طليعة المدافعين عن حقوق الشعب الفلسطيني.

هذا وبدأ السفير التركي المعين لدى السعودية احمد مختار غون ,مباشرة مهام عمله في سفارة بلاده في الرياض مطلع هذا الاسبوع ,حيث وصل إلى العاصمة السعودية ضمن الوفد الرسمي الذي رافق وزير الخارجية التركي احمد اوغلو اثناء زيارته للمملكة الأسبوع الماضي .

وبحسب احصائيات مجلس الاعمال السعودي التركي وصل حجم التبادل التجاري بين الرياض وانقرة الى حوالي 3,6 مليار دولار , حيث تحققت طفرة كبيرة في السنوات الماضية بعد أن كان التبادل التجاري بين البلدين عند مستوى 1.3 مليار في عام 2002م بزيادة قدرها 146%.

كما وصل عدد المشاريع الاستثمارية المشتركة بين السعودية وتركيا إلى نحو 89 مشروعًا. و في لقاء مفتوح عقده المجلس الأعمال السعودي التركي مؤخراً كشف علي بايرن أغلي رئيس الجانب التركي عن عزم بلاده انشاء شركة نقل عملاقة ستساهم بشكل كبير في زيادة التبادل التجاري مع دول الجوار ومنها السعودية.

ويرى مراقبون اقتصاديون أن العلاقات التجارية بين السعودية وتركيا في ازدهار وتطور مستمر ,وان هناك الكثير من الفرص الاستثمارية الناجحة التي مازالت تنتظر اكتشافها والاستثمار فيها خاصة وأن البلدين اللذين يعتبران من أكبر الدول الاسلامية يمتلكان قوة اقتصادية ومكانة في السوق العالمي