قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أستنكرت الاردن أعمال الحفريات التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية حول المسجد الاقصى المبارك وتحته والتي تشكل تهديداً واضحاً للمدينة المقدسة ودرتها المسجد الاقصى المبارك.

عمان:قال وزير الاوقاف الاردني عبدالسلام العبادي في تصرحات صحفية حول الانهيارات التي حدثت في الشوارع القريبة من المسجد الاقصى المبارك إن بلاده ترفض هذه الممارسات التي تتنافى مع القيم والقوانين الدولية مهيبا بالمجتمع الدولي التحرك وممارسة كل الوسائل المتاحة لوقف هذه الحفريات سواء كانت حول المسجد الاقصى المبارك وغرب ساحة البراق التي لا تبعد عن الجدار الغربي للمسجد الاقصى المبارك أكثر من 50 متراً أو تلك التي تجري قرب الجدار الجنوبي للمسجد وضمن الاثار والقصور الاموية الاسلامية الموجودة خلف الجدار الجنوبي للمسجد وغيرها من الحفريات .

وأكد العبادي ان هذه الحفريات تشكل اعتداء ً صارخاً على حرمة المسجد الاقصى المبارك وتعتبر مخالفة للاتفاقيات التي التزمت بها اسرائيل وقال إن هذه الممارسات تشكل إساءة صارخة لمشاعر مليار ونصف المليار مسلم في العالم لابد ان تتوقف وأن يعود الحق المغتصب لأصحابه الشرعيين في اطار اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

واضاف ان عاهل الاردن صرح اكثر من مرة باعتبار القدس خطاً احمراً. وقال إن كل هذا يدفع للتأكيد على دور هيئة الأمم المتحدة والدول الصديقة والشقيقة ومنظمة المؤتمر الاسلامي وجامعة الدول العربية واليونسكو للتحرك على أوسع نطاق لوقف هذه الممارسات وللضغط على السلطات الإسرائيلية لتحقيق ذلك بالاضافة إلى وقف الممارسات الاخرى والتي تشمل مصادرة الاراضي وهدم البيوت وتفريغ المدينة المقدسة من سكانها .