قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعرب مليباند عن امله في ان يشكل مؤتمر لندن حول افغانستان في 28 كانون الثاني/يناير منطلقا لتفعيل العمل الدولي لاعادة الاستقرار الى هذا البلد.

كابول: قال وزير خارجية بريطانيا ديفيد مليباند quot;امل حقا في ان يعطي مؤتمر لندن دفعة تسهمquot; في تحسين الجانب المدني من المهمة. واضاف بعد لقائه مع نظيرته الاميركية هيلاري كلينتون ان الاجتماع سيشكل quot;نداء واضحا لكل البلدان لكي تشارك بمواردها المدنية والعسكريةquot;.

ومن المتوقع ان يشارك في مؤتمر لندن اكثر من ستين بلدا ومختلف الاطراف المشاركة في الحرب في افغانستان، ما عدا طالبان. وذكر مليباند بان مهمة منسق الامم المتحدة في افغانستان كاي ايدي اوشكت على الانتهاء، مشيرا الى حركة التوظيف المهمة المقبلة. وقال quot;هل ينبغي تنسيق المهمة المدنية بصورة افضل؟ نعم. هل يتعين على الاسرة الدولية ان تعمل بصورة افضل في كابول والولايات؟ نعمquot;.