قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تهبط طائرة عسكرية تايوانية في الولايات المتحدة الأميركية أثناء رحلة اغاثة إلى هايتي.

تايبه: قال مسؤول اميركي يوم الجمعة ان طائرة عسكرية تايوانية تحمل معونات لمنكوبي الزلزال في هايتي سيسمح لها بالهبوط في الولايات المتحدة للمرة الاولى في خطوة قد تثير غضب الصين. وقال كريس كافاناه المتحدث باسم المعهد الاميركي في تايوان -وهو بمثابة سفارة فعلية للولايات المتحدة في الجزيرة- ان الطائرة سيجري تزويدها بالوقود في الولايات المتحدة في طريقها الي هايتي.

واضاف قائلا quot;هذه مهمة انسانية. نريد ان نساعدهم في توصيل معونات الاغاثة الى هايتي في اسرع وقت ممكن.. لهذا قلنا لا بأس.quot;

وتأتي هذه الخطوة في وقت يتزايد فيه الاحتكاك بين الصين والولايات المتحدة وسط خلافات بين البلدين حول مبيعات الاسلحة الاميركية الي تايوان واسعار الفائدة ونزاعات تجارية والسياسة بشان التغيرات المناخية ونزاع شركة جوجل مع بكين.

وتدعي الصين السيادة على تايون منذ 1949 عندما انتصر الشيوعيون بقيادة ماو تسي تونج في الحرب اهلية الصينية وفر القوميون بزعامة شيانج كاي شيك الى الجزيرة. وتتوعد بكين باعادة الجزيرة الى حكمها -حتى لو اضطرت الي استخدام القوة- وتعارض بشدة الاتصالات العسكرية بين تايبه وواشنطن.

وحولت الولايات المتحدة الاعتراف الدبلوماسي من تايبة الي بكين في 1979 لكنها ملزمة بمقتضى قانون العلاقات مع تايوان بمساعدة الجزيرة في الدفاع عن نفسها اذا تعرضت للهجوم.

وهايتي أحد 23 حليفا دبلوماسيا فقط لتايوان مقارنة مع أكثر من 170 دولة تعترف بالصين. وتلقت معونات بقيمة خمسة ملايين دولار اميركي من حكومة تايوان لاغاثة منكوبي الزلزال الذي ضرب البلد الفقير في 12 يناير كانون الثاني.

وفي خطوة اخرى قد تزعج الصين قالت تايوان ان مسؤولين اميركيين سيسمحون للرئيس التايواني ما يينج جيو بالتوقف في الولايات المتحدة الاسبوع القادم اثناء رحلة الي اميركا اللاتينية. ولم يصدر حتى الان تعقيب من بكين.