قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ألقت الشرطة بمدينة ريجّو كالابريا (جنوب) اليوم الجمعة القبض على المواطن الإيطالي الذي يمتلك السيارة التي عثر بداخلها علي أسلحة ومتفجرات أثناء زيارة رئيس الجمهورية جورجو نابوليتانو لعاصمة إقليم كالابريا أمس

كالابريا: ذكرت مصادر من الشرطة أن quot;الرجل وإسمه فرانشيسكو نوتشيرا (45 عاما) صاحب ورشة لتصليح السيارات وله علاقات بعصابات الجريمة المنظمة بالمدينة، وكان قد أبلغ قبل يومين عن سرقة سيارته موديل فيات، لكن روايته لحادث السرقة لم تقنع المحققين الذين جمعوا أدلة تشير إلى علاقته بالمافيا، فتم إلقاء القبض عليه بتهمة تسهيل الجريمة

وكانت الشرطة الإيطالية قد اشتبهت الخميس في سيارة مركونة في موقف المطار غير مغلقة وإحدى نوافذها شبه مفتوحة، قرب المسار المقرر أن يسلكه رئيس الجمهورية، وبتفتيشها عثر بداخلها على بندقيتين ومسدسين وقنبلتين بدائيتي الصنع ووعاء بنزين

وكانت الشرطة قد نفت أمس علاقة السيارة بزيارة نابوليتانو، لكن تصريحات صحفية للنائب العام بالمدينة رجحت أنها رسالة من المافيا، فحواها أنها قادرة على التجول بسيارة متفجرات رغم إجراءات الأمن المشددة بسب زيارة رئيس الجمهورية، كما ربطت بينها وبين محاولة المافيا تفجير مبنى المحكمة الذي وقع أوائل الشهر الجاري