قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: هددت قيادة حركة جيش تحرير السودان quot;وحدة جوباquot; وهي احدى حركات التمرد المناوئة للحكومة السودانية في اقليم دارفور بعدم المشاركة في المفاوضات التي ترعاها قطر ويفترض ان تبدأ الاحد في الدوحة. وقال الناطق باسم الحركة أحمد فضل عبد الله الجمعة quot;التقينا الوسيط الدولي جبريل باسولي الليلة (الماضية) ... وقد نغادر يوم 24quot; كانون الثاني/يناير.

واضاف ردا على سؤال حول مشاركتهم في المفاوضات quot;قد نشارك وقد لا نشارك ولم نلتق الوسيط القطري بعدquot;. وانتقد الناطق باسم جيش تحرير السودان موقف حركة العدل والمساواة التي رفض رئيس وفدها المفاوض أحمد محمد تقد اللسان مشاركة باقي الحركات المسلحة في المفاوضات المقررة الاحد.

وتعد حركة العدل والمساواة مع حركة تحرير السودان التي يقودها محمد احمد النور اكبر حركتي تمرد في دافور. ويرفض النور الذي يقيم في المنفى في باريس المشاركة في مفاوضات السلام في الدوحة. وقال عبدالله معلقا على تصريحات لحركة العدل والمساواة، quot;ليس لاي طرف الحق في ان يقصي الطرف الآخر وجميعنا قدمنا التضحيات وهذا مجرد كلام للاستهلاك السياسيquot;.

وكان رئيس الوفد المفاوض لحركة العدل والمساواة أحمد محمد تقد اللسان اعلن الخميس ان حركته quot;ترفض رفضا قاطعا مشاركة الحركات الاخرى في عملية التفاوض كون هذه الحركات غير موجودة على الأرض ولا تمثل المجتمع الدارفوريquot;.

واضاف بعد لقائه الوسيط الدولي جبريل باسولي quot;في حالة عدم مقدرة الأطراف على تحديد اطراف التفاوض والاتفاق على استراتيجية جيدة لادارة العملية التفاوضية فنحن لا نرى ان هذه العملية سوف تؤدي الى نهايات منطقيةquot;.

وكرر تقد اللسان ان quot;حركة العدل والمساواةquot; quot;لا تدخل في اية مفاوضات متعددة الاطراف وغير معلومة النتائج ولا تود أن تدخل في مفاوضات مع اطراف غير متفقة في الرؤية او في المواقف التفاوضية ولا في مرجعية لاتخاذ القرارquot;. وكان وفد حركة العدل والمساواة وصل الى الدوحة الثلاثاء لاجراء مشاورات مع الوسطاء تمهيدا للدخول في المفاوضات المباشرة مع الحكومة السودانية التي ينتظر ان يصل وفدها السبت الى الدوحة.