قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال وزير الخارجية اليمني أبوبكر القربي اليوم الثلاثاء ان اليمن يواجه خطر ان يصبح دولة فاشلة اذا لم يساعده المجتمع الدولي في تطوير اقتصاده بما يوفر للشبان بدائل عن السير في طريق التشدد. تصريحات القربي جاءت في مقابلة مع وكالة رويترز قبيل اجتماع يوم الاربعاء في لندن سيناقش فيه وزراء خارجية من القوى الكبرى ودول الخليج ومصر والأردن وتركيا سُبل إرساء الاستقرار في اليمن.

وقال القربي quot;الحقيقة الواقعة هي ان المشكلة الاقتصادية هي السبب الأكبر لجميع المحن التي يواجهها اليمن الآن.quot; وسُئل ان كانت بلاده وصلت لهذا المستوى من الخطر فقال القربي quot;آمل ألا يصبح اليمن دولة فاشلة.. هناك خطر بالطبع (ان يصبح هكذا).. لكني أعتقد ان العنصر الأساسي (لعدم حدوث ذلك) هو مدى ارتفاع اليمنيين الى مستوى التحديات والابتعاد الفعلي عن المشاحنات السياسية.quot;

وأعلن اليمن الحرب على القاعدة بعد ان بات تحت ضغط لاتخاذ اجراءات صارمة ضد القاعدة التي قال جناحها في اليمن انه يقف وراء محاولة فاشلة لتفجير طائرة متجهة الى الولايات المتحدة يوم 25 ديسمبر كانون الاول. كما يقاتل اليمن تمردا شيعيا في الشمال ونزعة انفصالية في الجنوب.

وقال القربي quot;يعاني اليمن من مشكلة اقتصادية خطيرة.. لديه مشكلة خطيرة في الفقر.. يواجه تحديا خطيرا للبطالة بين شبانه. quot;كل ذلك يشكل تربة خصبة للتحول الى التشدد وبالتالي اذا لم يحصل اليمن على الدعم الاقتصادي والتنموي فان التحول الى التشدد سيكون تحديا خطيرا.quot; ويعيش 42 في المئة من سكان اليمن البالغ عددهم 23 مليون نسمة على أقل من دولارين في اليوم. وقال القربي ان معدل البطالة يبلغ 30 في المئة وان 65 في المئة من سكان البلاد دون الخامسة والعشرين.