قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أكدت الحكومة المصرية اليوم اهمية ان لا تؤثر أحداث أو نتيجة اللقاء المرتقب غدا بين المنتخب المصرى ونظيره الجزائري بالدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الافريقية لكرة القدم في انغولا على العلاقات بين الشعبين والبلدين.

كما أكدت الحكومة في اجتماع لها أهمية أن يتم تناول اللقاء المرتقب من الجماهير والاعلام فى البلدين بشكل متوازن وأن توضع الامور فى نصابها الصحيحquot; كمباراة فى كرة القدم بين فريقين شقيقينquot;.

وشددت في هذا الاطارquot; على أهمية ألا تتكرر الأحداث المؤسفة التى وقعت فى أعقاب المباراة الأخيرة بين الفريقين التى جرت فى السودان في نوفمبر الماضيquot;. وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية السفير حسام زكي قد ذكر أمس ان وزير الخارجية أحمد أبوالغيط و نظيره الجزائرس مراد مدلسي أكدا أمس خلال إتصال هاتفي اهمية التعامل الحكيم مع المباراة المرتقبة واستمرار التواصل بينهما بهذا الشأن.