قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول:قال حلف شمال الاطلسي في بيان ان مدنيا افغانيا قتلته قوات يقودها الحلف في العاصمة الافغانية كابول يوم الخميس رجل دين مسلم.
وكان محمد يونس وهو امام مسجد في وسط كابول في سيارة عندما اطلقت قافلة جنود تابعة لقوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) التي يقودها الحلف في أفغانستان النار عليه.

وقالت قوة المعونة في بيان quot;في حادث مؤسف وقع صباح اليوم اطلقت قافلة لايساف النار على ما كان يبدو انها عربة تشكل تهديدا. وللاسف قتل مدني افغاني ... اصيب في البداية في الحادث لكنه توفي في وقت لاحق متأثرا بجراحه.quot;
وأدى اطلاق النار الى تنظيم احتجاج خارج قاعدة عسكرية امريكية كبيرة في كابول. واحجمت ايساف عن التعليق على جنسية قافلة الجنود المتورطة في الحادث.

ويمكن ان يؤدي اطلاق النار الى زيادة التوترات بين الافغان والقوات الاجنبية في وقت ترغب فيه واشنطن وحلفاؤها في الحد من الخسائر البشرية للمدنيين وحماية الشعب كجزء من استراتيجية لاضعاف تمرد طالبان.
لكن حوادث عدة وقعت خلال العام المنصرم ومن بينها غارات جوية شنتها قوة المعونة على قرى أفغانية أسفرت عن مقتل أعداد كبيرة من المدنيين أدت الى تقويض جهود الحد من وقوع مثل هذه الخسائر في صفوف المدنيين.

وقالت ايساف في بيان اخر ان احد افراد القوات الامريكية قتل في هجوم بقنبلة بجنوب افغانستان