قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قررت واشنطن وبكين على مواصلة المحادثات حول شركة غوغل من خلال حوار مفتوح وصريح .

لندن: اتفقت الولايات المتحدة والصين اليوم الخميس على مواصلة المحادثات بشان خلافهما حول شركة غوغل في اعقاب حوار quot;مفتوح وصريح للغايةquot; جرى بين وزيري خارجية البلدين على هامش المؤتمر الدولي بشان افغانستان.

وصرحت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون للصحافيين انها اثارت مع نظيرها الصيني يانغ جيشي quot;قضية شركة غوغلquot; الاميركية العملاقة للانترنت وتهديدها بوقف اعمالها في الصين بسبب تعرضها لهجمات الكترونية وعمليات رقابة. وقالت كلينتون quot;لقد كان حوارا مفتوحا وصريحاquot; مضيفة quot;اتفقنا على مواصلة الحديث في اطار حوارنا المستمرquot;.

واعترضت الصين لان موقفها من الانترنت لم يعرض بصورة عادلة في حين قالت كلينتون ان الولايات المتحدة quot;تريد ان تتاكد من عدم استخدام الانترنت بهدف القمع او الرقابةquot;. وانتقل النزاع بين بكين وعملاق الانترنت غوغل الذي هدد بوقف نشاطاته في الصين بعد تعرضه لهجمات الكترونية انطلاقا من هذا البلد، الى المجال الدبلوماسي.

واندلعت قضية غوغل قبل اسبوعين عندما ندد محرك البحث الاميركي العملاق بهجمات معلوماتية ضخمة جاءت من الصين، وبالرقابة المفروضة في هذا البلد، مهددا بوقف كل عملياته فيه.