قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الرئيس البرازيلي انه بصحة جيدة بعد إجراء سلسلة فحوص طبية في اعقاب نقله للمستشفى بسبب ارتفاع ضغط الدم.

ساو باولو:قال الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا يوم السبت انه quot;في صحة تامةquot; بعد اجراء سلسلة من الاختبارات الطبية في اعقاب نقله للمستشفى بسبب ارتفاع في ضغط الدم قبل يومين.

وقال روبرتو كاليل الطبيب الشخصي للولا ان نتائج الاختبارات التي اجريت صباح السبت في معهد ساوباولو للقلب كانت جيدة وان لولا البالغ من العمر 64 عاما في طريقه الى برازيليا بعد ان استراح يومين في سكنه الخاص.

وقال لولا وهو يبتسم للصحفيينquot;احمد لله فانني في صحة تامة.quot; واضطر لولا لالغاء رحلة الى المنتدى الاقتصادي العالمي في سويسرا بعد نقله لفترة وجيزة لمستشفى في شمال شرق البرازيل بسبب ارتفاع ضغط الدم على نحو غير معتاد.

وقال لولا quot;لو كان الامر بيدي لاخذت فقط بعض الادوية وركبت الطائرة الى دافوس ولكنها مسؤولية الطبيب.quot; وقال الرئيس الذي تنتهي فترة رئاسته في ديسمبر كانون الاول 2010 انه في كل مرة يذهب لاجراء فحص طبي يشعر بقلق.

وقالquot;تأخذ سيارتك الى الميكانيكي معتقدا ان بها مشكلة بسيطة في الباب الايمن. وتتركها هناك وبعد ذلك وبسرعة ستكتشف انها بها مشكلات في كل مكان. quot;وبالنسبة للبشر فان الفحص الطبي يشبه ذلك تماما.quot;