قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يزور البابا بريطانيا للمرة الاولى، وهذه هي المرة التي يؤكد فيها البابا الزيارة علنا، لكنه لم يحدد موعدا.

روما: أكد البابا بنديكت يوم الاثنين أنه سيزور بريطانيا للمرة الاولى وانتقد قانونا مقترحا هناك قد يجبر الكنائس على التعاقد مع مثليين للعمل وذلك فيما يتنافى وثوابت العقيدة. وقال البابا في خطاب أمام مجموعة من الاساقفة الزائرين من انجلترا وويلز انه يتطلع كي يلم بنفسه بمدى ايمان الكاثوليك في انجلترا وويلز خلال quot;زيارتي البابوية المقبلة لبريطانيا العظمىquot;.

وهذه هي المرة الاولى التي يؤكد فيها البابا الزيارة علنا. ولم يحدد موعدا لكن يتوقع على نطاق واسع ان تتم الزيارة في سبتمبر ايلول. وستكون هذه اول زيارة بابوية لبريطانيا منذ زيارة البابا يوحنا بولس الثاني عام 1982.

وفي خطابه أشار البابا الى مشروع قانون مقترح للمساواة تتخوف الكنائس من انه قد يسلبها حقها الحالي في رفض المتقدمين للحصول على وظائف اذا كانوا من المثليين او ممن غيروا جنسهم.

وأبلغ البابا بنديكت الاساقفة quot;يشتهر بلدكم بالالتزام الصارم بالمساواة في الفرص لكل أبناء المجتمع... لكن فحوى بند من القانون الذي يسعى لتحقيق هذا الهدف فرضت قيودا غير عادلة على حرية الجماعات الدينية في العمل وفقا لمعتقداتها.quot; ويحري حاليا مناقشة مشروع القانون في مجلس اللوردات