قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رفضت محكمة النقض السورية طعنا قدمته هيئة الدفاع عن الناشط الحقوقي المحامي هيثم المالح وثبتت ضده تهمة نشر أنباء كاذبة من شأنها أن توهن نفسية الأمة تمهيدا للشروع بمحاكمته قريبا .

لندن : قال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان الى quot;ايلافquot; اليوم ان محكمة النقض السورية رفضت الطعن المقدم من قبل هيئة الدفاع عن الناشط الحقوقي السوري المحامي هيثم المالح وصدقت القرار الصادر عن قاضي التحقيق العسكري الاول بدمشق في 3/11/2009 والذي قضى باتهامه بجناية quot;نشر أنباء كاذبة من شأنها أن توهن نفسية الأمةquot; سندا للمادة 286 من قانون العقوبات السوري والظن عليه بجرم ذم إدارة، وسوف تحدد جلسة لمحاكمته أمام محكمة الجنايات العسكرية في وقت لاحق.


وكان جهاز امني سوري كان قد اعتقل المحامي هيثم المالح في 14/10/2009 وأحاله في 27/10/2009 إلى النيابة العسكرية التي استجوبته حول عدد من اللقاءات الإعلامية ومجموعة من المقالات التي كتبها . والمالح من مواليد دمشق عام 1931 حاصل على إجازة في القانون ودبلوم القانون الدولي العام وبدأ عمله كمحام عام 1957 واعتقل لمدة 6 سنوات بين عامي 1980 ـ 1986 مع أعداد من النقابيين والناشطين السياسيين والمعارضين بسبب مطالبته بإصلاحات دستورية ،ساهم في تأسيس الجمعية السورية لحقوق الإنسان.

وطالب المرصد السوري لحقوق الإنسان الحكومة السورية بالإفراج الفوري وغير المشروط عن الناشط الحقوقي هيثم المالح وعن جميع معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية .. وأعتبر ان كل ما قام به المالح لا يتعدى ممارسة لحرية الرأي التي كفلها الدستور السوري والمعاهدات والمواثيق الدولية التي صادقت عليها سوريا.