قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ضمن سلسلة عمليات اعتقال درجت السلطات الامنية التركية على القيام بها، اعتقل 16 عضوا في حزب كردي منحل.

انقرة: اعتقلت السلطت الامنية التركية اليوم 16 عضوا في حزب (المجتمع الديمقراطي) المنحل للاشتباه بصلاتهم مع حزب العمال الكردستاني المحظور داخل تركيا في عملية هي الثانية في اقل من شهر.

وجرت عمليات الاعتقال في اكثر من 25 موقعا باقليم غازي عنتاب جنوبي البلاد وطالت 16 عضوا وقياديا في الحزب الوحيد للممثل للاكراد في البرلمان التركي والذي حلته المحكمة الدستورية في ال11 من ديسمبر الماضي وحظرت 37 من اعضائه من ممارسة النشاط السياسي لخمس سنوات بتهمة الارتباط بالحزب الانفصالي الذي يحارب الدولة التركية منذ ربع قرن من اجل كيان مستقل للاكراد بجنوبي البلاد.

وبحسب وسائل اعلام محلية فان اجهزة الامن صادرت عشرات الوثائق والمقتنيات التي كانت بحوزة الموقوفين وباشرت التحقيق معهم بشأن اتهامات موجهة لهم بانهم يمثلون الجناح المدني للحزب الكردستاني في تركيا.

وياتي هذا الاجراء ضمن سلسلة عمليات اعتقال درجت السلطات الامنية على القيام بها ضد المتعاطفين والمرتبطين بالانفصاليين خصوصا في المناطق الجنوبية الشرقية من تركيا حيث يقطن غالبية الاكراد وكان اخرها عملية شنها مكتب مكافحة الارهاب في الخامس من يناير الماضي واستهدفت 21 عضوا في حزب المجتمع الديمقراطي.

ويرى مراقبون ان عمليات الاعتقال هذه تستهدف تصفية بقايا هذا الحزب المتهم بالتعاطف مع الانفصاليين برغم ان اعضاءه ونوابه في البرلمان شكلوا حزبا اخر تحت اسم حزب (السلام والديمقراطية) ممثلا له في التركيبة والتشكيلة الى حد ما لكن بقيادة جديدة لتفادي التعرض للملاحقات القضائية والامنية.