قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يؤيد رئيس الوزراء الإسرائيلي مشروع قانون يسمح لمئات الالاف من الإسرائيليين المقيمين في الخارج بالتوصيت في الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية.

القدس: أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء دعمه مشروع قانون يسمح لمئات الالاف من الاسرائيليين المقيمين في الخارج بالتصويت في الانتخابات التشريعية الاسرائيلية. ونقلت الاذاعة الاسرائيلية العامة عن نتانياهو الذي يتزعم حزب الليكود (يمين) ان مشاركة الاسرائيليين المقيمين في الخارج في الاقتراع quot;ستشكل مساهمة في دولة اسرائيل وهويتها وقوتهاquot;.

وتقدم بمشروع القانون هذا نواب حزب quot;اسرائيل بيتناquot; اليميني المتشدد الذي يتزعمه وزير الخارجية افيغدور ليبرمان. ومن المقرر ان يعرض هذا المشروع على الكنيست الاسرائيلي خلال شهرين.

اما تسيبي ليفني زعيمة حزب كاديما (وسط) فقد ابدت معارضتها لهذا المشروع الذي اعتبرته quot;معاديا للصهيونيةquot;. وقالت ان quot;القرارات المتعلقة بمستقبل البلد يجب ان يتخذها اولئك الذين ربطوا مصيرهم بمصيرهquot;، كما جاء في بيان لها.

وبحسب المعلقين فان تصويت المهاجرين من اسرائيل quot;يورديمquot; سيكون لصالح اليمين واليمين المتطرف. ويسمى المهاجرون من اسرائيل quot;يورديمquot; والمهاجرون اليها quot;اوليمquot;. وذكرت صحيفة يديعوت احرونوت ان ما بين 750 الفا الى مليون ممن يحملون جوازات سفر اسرائيلية يعيشون في الخارج بشكل مستمر.

كما ان ما بين 150 الى 200 الف اسرائيلي متواجدون في الخارج للدراسة او العمل. ويبلغ عدد الناخبين في اسرائيل 5,3 مليون ناخب. وبحسب الصحيفة فان اصوات الاسرائيليين في الخارج تعادل نحو 10 مقاعد من اصل مقاعد الكنيست البالغة 120.