قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا الرئيس الجورجي الأوروبين إلى القيام بالوساطة لحل الأزمة بين بلاده وروسيا منذ نزاع 2008.

لندن: دعا الرئيس الجورجي ميخائيل ساكاشفيلي الاربعاء في لندن الاوروبيين الى القيام بوساطة لحل الازمة التي نشات بين بلاده وروسيا منذ نزاع 2008، معتبرا ان استئناف الاعمال العسكرية امر ممكن. وقال الرئيس الجورجي الموالي للغرب امام مركز quot;شاتام هاوسquot; للابحاث المتخصص في العلاقات الدولية ان الوجود الروسي مستمر في جمهوريتي ابخازيا واوسيتيا الجنوبية الانفصاليتين، وquot;هاتان المنطقتان قامت روسيا بضمهما بحكم الامر الواقعquot;.

واضاف quot;ينبغي ان يتدخل احد ويوضح الامور (...) على اوروبا ان تؤدي دورا، موقفنا يمتاز بالليونة، ولكن على طرف حسن النية ان يفاوض. نحتاج الى مساعدتكمquot;. وخاضت روسيا وجورجيا في اب/اغسطس 2008 نزاعا عسكريا للسيطرة على منطقة اوسيتيا الجنوبية الانفصالية.

وعلى الاثر، اعترفت روسيا باستقلال هذه الجمهورية وجارتها ابخازيا. وتابع الرئيس الجورجي quot;انا قلق من امكان (حصول) اجتياح جديدquot;، مؤكدا ان بلاده تنوي تعزيز قدراتها العسكرية. واكد ساكاشفيلي الذي تولى الحكم العام 2003 ان حكومته لا تجري اي اتصالات بموسكو منذ صيف 2008.

وفي وقت سابق الاربعاء، اعلن الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف ان ساكاشفيلي شخص غير مرغوب فيه في روسيا، في اشارة الى استحالة تحسن العلاقات الثنائية ما دام الرئيس الجورجي في الحكم.