قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

راى المتحدث باسم الناتو ان قرار هولندا بسحب قواتها من افغانستان هو قرار داخلي يتحرمه الحلف.

بروكسل: دعا حلف شمال الاطلسي الى ابقاء قوات هولندية في افغانستان لكن في شكل محدود بحسب ما اعلن متحدث بعد استقالة حكومة لاهاي جراء انقسامها في شأن ابقاء الجنود الهولنديين في هذا البلد.

وقال جيمس اباتوراي المتحدث باسم الحلف ان quot;الامين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوغ راسموسن يعتقد ان افضل طريقة لمعالجة هذه المشكلة هي ان تكون المهمة جديدة ومحدودة بعد اب/اغسطس 2010quot;.

وقال اباتوراي quot;انه نقاش هولندي يحترمه الحلف الاطلسيquot;، واضاف quot;على الشعب الافغاني ان يعرف بان الحلف الاطلسي سيواصل دعمه له طالما دعت الحاجةquot;.

واوضح ان المهمة الجديدة قد تركز على التدريب ونشر فريق اعادة اعمار في اروزغان.

واعلن رئيس وزراء هولندا يان بيتر بالكنندي ان الائتلاف الحكومي سقط السبت جراء انقسامه في شأن ابقاء الجنود الهولنديين في افغانستان.

وبات مستقبل المهمة الهولندية في افغانستان التي كان يحتذى بها على الساحة الدولية، غير مؤكد.

ومنذ 2006 تنشر هولندا في افغانستان 1950 جنديا معظمهم في ولاية اروزغان جنوب البلاد حيث معقل طالبان.

ويتوقع ان تبدأ القوات الهولندية انسحابها من افغانستان في الاول من اب/اغسطس على ان تنهي هذه العملية في نهاية السنة بحسب قرار اتخذته الحكومة في 2007. لكن الحلف الاطلسي والولايات المتحدة يرغبان في ان تمدد هولندا مهمتها سنة واحدة حتى اب/اغسطس 2011.