قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: سيقدم رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون شهادته امام لجنة التحقيق بشان مشاركة بريطانيا في الحرب على العراق، في الخامس من اذار/مارس المقبل، كما اعلنت هذه اللجنة الاثنين.

واوضحت اللجنة في بيان ان اعضاء اللجنة سيقومون باستجواب براون الذي كان وزيرا للمالية وقت شن الهجوم في اذار/مارس 2003 وحتى حزيران/يونيو 2007 عندما تولى رئاسة الوزراء، من الساعة 10:00 وحتى الساعة 15:30 ت غ.

وستستمع اللجنة في اليوم نفسه ايضا الى وزير التنمية الدولية دوغلاس الكسندر في حين ستستمع الى وزير الخارجية ديفيد ميليباند في الثامن من الشهر نفسه. وكان الاثنان يشغلان مناصب حكومية تابعة العام 2003.

ولم يكن من المقرر اصلا ان يمثل رئيس الحكومة سوى بعد الانتخابات التشريعية المقررة قبل مطلع حزيران/يونيو، لكن رئيس اللجنة المستقلة جون شيلكوت اعلن في 22 كانون الثاني/يناير الماضي ان جلسة استجوابه ستعقد قبل الاقتراع. ثم في مطلع شباط/فبراير الحالي، اوضح متحدث باسم اللجنة ان براون سيستدعى للشهادة في مطلع اذار/مارس دون ان يحدد اليوم.