قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أكد وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط مجددا اليوم موقف مصر الداعم للعملية السياسية الجارية في العراق في اطار شامل يهدف الى وحدته واستقراره معربا عن استعداد بلاده لدعم الدولة العراقية بما يمكن ان يسهم في عملية اعادة البناء في العراق.
وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير حسام زكي في تصريح صحافي عقب اجتماع نائب نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي مع ابوالغيط في اطار زيارته الحالية الى مصر أن الاخير أكد معارضة مصر لأي توجهات أو تدخلات في الشأن العراقي لخدمة أهداف أطراف خارجية على حساب أولويات ومصالح الشعب العراقي ككل .

واشار الى أن نائب الرئيس العراقي تناول من جانبه آخر مستجدات الوضع في العراق كما حرص على أن يؤكد اشادة بلاده بالمواقف المصرية تجاه العراق وتقديرها للخطوات التي اتخذتها الحكومة المصرية من أجل تدعيم العلاقات بين البلدين.
واشار الى أن الهاشمي اعرب عن امله أن تشهد الفترة المقبلة المزيد من التعاون والتنسيق الوثيق بين البلدين.

وعلى الصعيد الثنائي ذكر المتحدث أن ابوالغيط أكد اهتمام مصر بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين والتي تشهد بالفعل حاليا طفرة واضحة في العديد من المجالات خاصة الاقتصادية والتجارية.
واضاف أن أبو الغيط أبدى استعداد مصر لدعم الدولة العراقية فى اطار ما يتوافر لدى المؤسسات المصرية من قدرات يمكن أن تسهم بشكل ملموس فى عملية اعادة البناء فى العراق منوها بالجهود التي تبذل لتشجيع رجال الأعمال المصريين على تنشيط تواجدهم فى الساحة العراقية.

وذكر في تصريحه أن اللقاء تناول أهم تطورات العلاقات الثنائية بين البلدين وآخر المستجدات على الساحة العراقية فى ضوء اقتراب موعد الانتخابات النيابية المقرر عقدها فى مارس المقبل.
وكان الهاشمي قد التقى في وقت سابق اليوم الرئيس حسني مبارك لبحث التطورات الاخيرة على الساحة العراقية والجهود التي تقوم بها حكومة العراق لاحلال الامن والاستقرار وكذلك الاستعدادات للانتخابات العراقية المقبلة