قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: قالت وسائل الإعلام الصينية الرسمية اليوم الخميس أنه تم حبس خمسة أشخاص لنشرهم إشاعة كاذبة بوقوع زلزال أدت إلى إثارة الذعر في شمال الصين.
وكان الآلاف من الناس المرتعبين قد فروا من ديارهم نهاية الأسبوع الماضي بعد نشر إشاعة كاذبة بوقوع زلزال وشيك في مقاطعة شانكسي.

وكان التحذير بوقوع زلزال وشيك قد انتشر عبر الهواتف والإنترنت والرسائل النصية فيما استخدم بعض القرويين الفزعين أنظمة الاتصال العامة في طلب مساكن للفرار إلى الخارج.
الأفراد الخمسة المحبوسين ومعظمهم من العمال المهاجرين في أوائل العشرين اعترفوا بنشر إشاعة عبر منتدى بالإنترنت والرسائل النصية كما قالت وكالة أنباء / شينخوا / الصينية الرسمية.
وصدر الحكم بحبسهم من خمسة إلى عشرة أيام وتغريم اثنين منهم 500 يوان (74 دولاراً) لكل منهما, هذا ولم يتضح ما إذا كان الأشخاص الخمسة على معرفة ببعضهم البعض أم لا كما لم يستدل على الدافع لتصرفهم.