قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

A combo of identity photographs released by the Dubai police ...
إغتيال المبحوح... دبي تقهر الموساد

خلفان: لدينا بصمات وراثية لقتلة المبحوح

دعا القائد العام لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان، في تصريحات نشرت، رئيس جهاز الاستخبارات الاسرائيلي (الموساد) مئير داغان الى الاعتراف بمسوؤلية جهازه عن قتل القيادي في حركة حماس محمود المبحوح في دبي، فيما عززت استراليا ضغوطها على اسرائيل في قضية جوازات السفر المزورة موضحة انها لم تحصل بعد على رد مرض.

دبي: قال الفريق خلفان السبت في تصريحات نشرتها صحيفة quot;الامارات اليومquot; الناطقة باسم حكومة دبي quot;المفترض برجل مثل مئير داغان أن يقر بجريمته ما دام يرى أن هذا من صميم عمله او ينفي تورط جهازه نفيا قاطعا. لكن تصرفه بهذه الطريقة يعكس خوفه والا فليعترف مثل الرجال بمسؤوليتهquot;.

وشدد خلفان على أن quot;التعاون من جانب الدول التي انتُهكت جوازاتها يسير بشكل جيد حتى الآن، ونتبادل المعلومات بطريقة تخدم القضية، لكن هذه الدول لا تزال مطالبة بالكثير، خصوصاً في ظل ما تعرضت له من انتهاكاتquot;، مضيفاً quot;نحن في خندق واحد بعدما اختُرقت قوانيننا. لذا، من المهم تشكيل فريق عمل واحد لمحاسبة هؤلاء القتلة والجهة التي تقف وراءهمquot;.

ويؤكد المسؤولون الاسرائيليون ان لا شيء يثبت تورط الموساد في اغتيال العملية مع ان وسائل الاعلام الاسرائيلية تلمح بوضوح الى مسؤولية جهاز الاستخبارات عن اغتيال المبحوح.

وقال قائد شرطة دبي في تصريح نشرته صحيفة quot;الخليجquot; الاماراتية على موقعها الالكتروني في الساعات الاولى من صباح اليوم السبت quot;الثابت حتى الآن أن غالبية هؤلاء القتلة الذين تم الإعلان عنهم من جانب شرطة دبي يتواجدون في إسرائيلquot;.

وأضاف ان quot;التحليل النادر الذي يتم فحصه حالياً في أحد المختبرات الأوروبية لم ينته ولكنه قد يكون جاهزاً في غضون الأيام القليلة المقبلةquot;، وتابع quot;مهما كانت نتيجة هذا التحليل فالثابت لدينا ومن خلال تقرير الطب الشرعي أن المبحوح مات بالخنقquot;.

وجدد خلفان وصفه للجريمة ومنفذيها quot;بالجبناءquot;، مؤكداً أنهم quot;فشلوا في عمليات التخفي التي لجأوا إليها لأن شرطة دبي وكاميراتها كشفتهم وأضاعت عليهم النشوة بتنفيذ تلك العملية الإجرامية الشائنةquot;.


رئيس جهاز الاستخبارات الاسرائيلي (الموساد) مئير داغان

في غضون ذلك، عززت استراليا ضغوطها على إسرائيل اليوم السبت في قضية جوازات السفر المزورة التي استخدمتها مجموعة يشتبه في انها اغتالت قياديا في حماس في دبي، موضحة انها لم تحصل بعد على رد مرض.

واوضح رئيس الوزراء الاسترالي كيفن راد ان حكومة يسار الوسط التي يرأسها quot;تتبنى موقفا صارما جداquot; في الدفاع عن نزاهة نظام منح جوازات السفر في البلاد وتأخذ على محمل الجد الاتهامات بأن قتلة في جهاز الاستخبارات الاسرائيلي الموساد انتحلوا هويات استراليين.

وقال راد للصحافيين quot;لذلك استدعى وزير الخارجية السفير الاسرائيلي وطلب توضيحاquot;. واضاف quot;لكننا لسنا راضين عن هذا التوضيحquot;.

وكانت كانبيرا استدعت السفير يوفال روتم الخميس وحذرت من ان علاقات الصداقة بين البلدين باتت مهددة اذا تبين ان اسرائيل دعمت او غضت النظر عن الجوازات الاسترالية الثلاثة المزورة التي استخدمت في عملية اغتيال محمود المبحوح.

وقال راد ان quot;مسائل امنية استخباراتية معقدةquot; مهددة.

واضاف quot;اريد ان اعالج بعناية فائقة المسائل الامنية والاستخباراتية المتعلقة بكل فرد او اسرة مرتبطة بهذه القضيةquot;.

وتابع quot;بالتالي اني اختار كلماتي بحذر كبير لكي لا ألحق الضرر بأي شخص او بأي تحقيق جارquot;.

ووردت أسماء الاستراليين الثلاثة المقيمين في اسرائيل وهم جوشوا دانيال بروس ونيكول ساندرا ماكبي وآدم كورمان بين الاسماء ال15 التي نشرت في اطار عملية اغتيال المبحوح الذي عثر عليه ميتا في غرفة احد فنادق دبي الفخمة في 20 كانون الثاني/يناير.

وتم استدعاء سفراء اسرائيليين في اربع دول اوروبية واعرب الاتحاد الاوروبي عن استيائه لاستخدام جوازات سفر اوروبية مزورة بعد نشر لائحة باسماء 11 شخصا.

وتشتبه شرطة دبي في ان يكون الموساد جهاز الاستخبارات الاسرائيلي مسؤولا عن الاغتيال ودعت الى اعتقال مدير الجهاز.

وحاولت اسرائيل تهدئة الخواطر قائلة انه ليس هناك ادلة على تورطها في الاغتيال. واعتبرت ان الدعوات الى اعتقال رئيس الموساد quot;لا اساس لهاquot;.

وقالت ساندرا ماكبي (27 عاما) وهي حامل وتعيش في اسرائيل منذ عامين ونصف انها علمت باستخدام جواز سفرها في عملية الاغتيال من نشرة اخبار.

وقالت لصحيفة ذي دايلي تلغراف quot;لا ادري كيف حصلوا على جواز سفري. بالطبع الصورة على الجواز ليست ليquot;. واضافت quot;لا اعرف ايا من هؤلاء الاشخاص ولا حتى الاستراليين الاخرينquot;.

وتابعت quot;اشعر بخوف كبير ولم يغمض لي جفن. اني قلقة على صحتي وصحة طفليquot;.

وقال عميل سابق في الموساد الجمعة ان الجهاز يستخدم دائما جوازات سفر استرالية مزورة لان استراليا بلد غير معروف كثيرا في منطقة الشرق الاوسط.

وقال فيكتور اوستروفسكي quot;انها تغطية سهلة لان قلة من الناس يعرفون الكثير عن استرالياquot;. وتابع quot;اعلم ان عدة عمليات نفذت بجوازات سفر استرالية من قبل. فلماذا لا تستخدم مرة اخرى؟quot;.