قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلنت اسرائيل ان عددا من المحققين التابعين للوكالة البريطانية لمكافحة الجريمة المنظمة وصلوا الى تل ابيب اليوم للتحقيق مع اسرائيليين يحملون جوازات سفر بريطانية.

تل أبيب: أكدت الاذاعة العبرية أن المحققين البريطانيين سيجرون تحقيقات في اسرائيل في قضية استخدام أشخاص يشتبه في تورطهم باغتيال القيادي البارز بحركة حماس محمود المبحوح في دبي جوازات سفر بريطانية.

وقالت الاذاعة ان المحققين سيشرعون في استجواب ستة اسرائيليين يحملون جوازات سفر بريطانية مشيرة الى أنه quot;تم انتحال شخصياتهم ووضع اسمائهم في جوازات مزورةquot;. واوضحت ان جلسات استجواب الاسرائيليين الستة ستجرى في السفارة البريطانية في تل ابيب حيث ترى شرطة لندن quot;ان هؤلاء البريطانيين يشكلون شهودا محتملين في عملية الاغتيالquot;.

وكشفت مصادر غربية عن ان اسرائيل تواجه ازمة سياسية مع بعض الدول الاوروبية بعد الاشتباه في تورط جهاز الاستخبارات الخارجية الاسرائيلي (موساد) في استخدام جوازات سفر استرالية وفرنسية والمانية وبريطانية في عملية اغتيال المبحوح في دبي في ال20 من شهر يناير الماضي في فندق بدبي.

واستدعت الخارجية البريطانية الاسبوع الماضي السفير الاسرائيلي في لندن رون بروسور وسط دعوات برلمانية الى طرده واتهامات صحافية للحكومة البريطانية بالتهاون في هذا الامر تجاه اسرائيل. وقال متحدث باسم الخارجية البريطانية انه تم استدعاء بروسور بغرض quot;مناقشة استخدام جوازات سفر بريطانية مزورة في عملية اغتيال نفذت في دبي وعلى ارض دولة صديقة تربطها ببريطانيا علاقات جيدة وهو ما يتعارض مع الأصول والاعراف الدبلوماسيةquot;.