قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: اعتصم نحو مئة نقابي اردني السبت امام السفارة التونسية في عمان احتفاء بمغادرة الرئيس التونسي زين العابدين بن علي بلاده بعد اسابيع من الاحتجاجات الدامية ضد نظامه، حسبما افادت مراسلة وكالة فرانس برس.
واحتشد النقابيون خارج مبنى السفارة في عبدون (غرب عمان) الذي كان مغلقا وهم يهتفون quot;يا انتفاضة المد المد ثورة تونس راح تمتدquot; وquot;حكومتنا الرشيدة خلتنا على الحديدةquot; وquot;القمع والجوع هم اسباب الركوعquot; وquot;يا (رئيس الوزراء سمير) رفاعي يا جبانquot;.

ووضع النقابيون باقة ورود كبيرة بيضاء وحمراء بالوان العلم التونسي مكتوب عليها quot;نهنأ الشعب التونسي بسقوط الطاغية بن عليquot; على باب السفارة.
وقام احد المارة الذي عرف نفسه باسم صمد بتوزيع الحلوى على الحاضرين قائلا ان quot;هذا اول واحد بيسقط بعد الدكتاتور صدامquot; حسين الرئيس العراقي السابق الذي اعدم في نهاية عام 2006.

ورفع النقابيون بالاضافة الى الاعلام التونسية اعلاما جزائرية، حيث اشار احدهم بان quot;انطلاق الشرارة الاولى للثورة كان من الجزائرquot;.
وغادر الرئيس السابق زين العابدين بن علي تونس الجمعة متوجها الى السعودية بعد حكم دام 23 عاما اثر حركة احتجاج لا سابق لها ضد نظامه الذي حاول قمعها بعنف.