قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لشبونة: افادت النتائج الرسمية الكاملة للانتخابات الرئاسية التي جرت في الاحد الماضي في البرتغال ان الرئيس انيبال كافاكو سيلفا اعيد انتخابه من الدورة الاولى ب52,95 بالمئة من الاصوات.

وتقدم هذا الاقتصادي المحافظ الذي ينتمي الى يمين الوسط والبالغ من العمر 71 عاما بفارق كبير على الشاعر الاشتراكي مانويل اليغري المدعوم من الحزب الاشتراكي والذي حصل 19,76 بالمئة من الاصوات.

وافادت هذه النتائج ان نسبة الامتناع عن التصويت بلغت 53,48 بالمئة من الاصوات وهي نسبة قياسية تسجل في انتخابات رئاسية منذ احلال الديموقراطية في 1974.

اما المرشح الثالث فرناندو نوبري رئيس منظمة المساعدة الطبية الدولية غير الحكومية والمرشح الوحيد من المجتمع المدني، فقد حصل على 14,1 بالمئة من الاصوات.

ويمثل رئيس الجمهورية الذي يحظى منصبه باحترام كبير في البرتغال سلطة معنوية هامة الا انه لا يملك سلطة تنفيذية على رغم حقه في حل البرلمان.

وركز كافاكو سيلفا الاقتصادي المحافظ الذي كان رئيس وزراء لعشر سنوات (1985-1995)، حملته الانتخابية على خبرته داعيا الناخبين الى quot;التصويت بشكل مسؤولquot; في مواجهة المخاوف الناتجة عن الازمة المالية.