قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;

الأمن يفرق تظاهرات quot;جمعة الكرامةquot; في دمشق وحمص وبانياس

تاريخ النشر: الأحد 20 مارس الساعة 14:32
آخر تحديث: الثلاثاء 22 مارس الساعةnbsp;15:25


بهيّة مارديني، وكالات:nbsp; إعتقل الامن السوري الثلاثاء الكاتب والناشط السوري لؤي حسين فيما اعلن تيار المستقبل الكردي في سوريا عن نقل المعتقلة هرفين أوسي العضو في مكتب العلاقات العامة للتيار من سجن دوما إلى مستشفى دوما في دمشق لتدهور صحتها نتيجة استمرارها في الاضراب عن الطعام والماء وتعرضها للضرب المستمر.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الأمن السوري اعتقل الثلاثاء الكاتب والناشط السوري لؤي حسين بعد اقتحام منزله في منطقة صحنايا ريف دمشق بينما كانت عائلته خارج المنزل حيث فوجئت لدى عودتها باب المنزل مخلوعا، ولا يعرف مصيره بعد .

والكاتب لؤي حسين لؤي حسين من مواليد عام 1960وهو معتقل سياسي سابق على ذمة حزب العمل الشيوعي بين عامي 1984 و1991 . وكان حسين قد بادر بالأمس إلى طرح بيان للتوقيع عبر الانترنت تضامنا مع أهالي مدينة درعا وجميع السوريين في الحق بالتظاهر السلمي وحرية التعبير.

وعلى الصعيد نفسه داهمت الأجهزة الأمنية منزل الشاب رامي سليمان اقبال في مدينة داعل بمحافظة درعا واعتقلته بسبب اتصال هاتفي اجراه مع إذاعة بي بي سي العربية تحدث خلاله عن الأوضاع في درعا ولا يزال مصيره مجهولا.

وعبر المرصد السوري لحقوق الإنسان عن استغرابه من استمرار السلطات السورية بإتباع سياسة الحلول الأمنية والاعتقالات بدلا من سياسة الحوار لما فيه خير لسوريا وشعبها .. وطالب بالإفراج الفوري عن الكاتب لؤي حسين والشاب أسامة اقبال وعن كافة معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية وطي ملف الاعتقال السياسي.

نداء لانقاذ حياة معتقلة مضربة عن الطعام

من جهته اعلن تيار المستقبل الكردي في سوريا عن نقل المعتقلة هرفين أوسي العضو في مكتب العلاقات العامة للتيار والناشطة الحقوقية من سجن دوما إلى مستشفى دوما في دمشق للمرة الثانية خلال الليلة الماضية بسبب تدهورnbsp; وضعها الصحيnbsp; لاستمرارها في الإضراب عن الطعام والماءلليوم السادس ونتيجة لتعرضها للضرب الشديد على يد قوات الأمن السوري .

واكد التيار أن جميع النساء المعتقلات على خلفية مشاركتهن بالاعتصام السلمي الذي جرى ظهر يوم الأربعاء الماضي امام مقر وزارة الداخلية في دمشق قد دخلن في إضراب مفتوح عن الطعام في سجن دوما للنساء حيث كانت السلطات الأمنية السورية قد اعتقلت 32 ناشطاً سياسياً من بينهمnbsp; هرفين أوسي والصيدلي عبد الرزاق التمو عضوي مكتب العلاقات العامة في تيار المستقبل الكردي في سوريا ، اثر مشاركتهم في الاعتصام الذي دعى إليه ذوي المعتقلين أمام مقر الوزارة للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي الرأي والضمير في سوريا.

واضاف انه لازال هناك العشرات من معتقلي الرأي في سجن عدرا المركزيnbsp; منهم : مشعل التمو ndash; حبيب صالح ndash; حسن صالح ndash; معروف ملا أحمد ndash; محمد مصطفى ndash; كمال لبواني ndash; مصطفى جمعة)nbsp; منذ الثامن من هذا الشهر مطالبين النظام السوري ، بإغلاق ملف الاعتقال السياسي ورفع المظالم ورد الحقوق التي سلبت من الحياة المدنية والسياسية السورية.

كما هناك العديد من انضم إلى هذا الإضراب المفتوح من خارج السجن منهم ( زهيدة رشكيلو - عبد السلام عثمان ndash; مارسيل التمو .. وآخرين .
وحمل تيار المستقبل الكردي في سوريا السلطات مسؤولية ما قد يحصل للمعتقلة هرفين أوسي نتيجة تدهور وضعها الصحي وناشد جميع الهيئات والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان التدخل والضغط على النظام السوري لإنقاذ حياة المناضلة هرفين أوسي وإطلاقnbsp; سراحnbsp; كافة معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية وارغام الحكومة على الالتزام بالعهود والمواثيق والاتفاقات الدولية التي وقعت عليها سوريا.

nbsp;كذلك اعتقلت السلطات السورية في مدينة درعا المضطربة المعارض البارز عيسى المسالمة وعدد من الناشطين الآخرين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الأجهزة الأمنية في مدينة درعا جنوب البلاد والتي تشهد اضطرابات منذ أربعة أيام اعتقلت المعارض السوري البارز المحامي عيسى المسالمة عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي واقتادته إلى جهة مجهولة.

وأشار إلى انه تم على حاجز داخل المدينة اعتقال : يوسف صياصنة - محمد جبر المسالمة- شكري المحاميد- عصام المحاميد ndash; وآخرين لم يتمكن المرصد من الحصول على أسمائهم بعد.

وحذرالمرصد السوري لحقوق الإنسان السلطات السورية من المساس بالشخصية الوطنية البارزة عيسى المسالمة quot;الذي لا يحتاج إلى شهادة وطنية من احد والمعروف عنه دفاعه عن وطنه ووقوفهnbsp; في وجه أي تدخل خارجي في شؤون الوطنquot;.
وطالب بالإفراجnbsp; الفوري عنه وعن جميع معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية وطي ملف الاعتقال السياسي مدينا استمرار السلطات السورية في ممارسة سياسية الاعتقال التعسفي.

وشدد المرصد على انه يتوجب على الحكومة السورية القيام بجميع الإجراءات التي تكفل للمواطنين حقهم المشروع بالتجمع السلمي والتعبير عن الرأي وعدم تقييد هذه الحقوق حتى في حالة الطوارئ المعلنة وذلك احتراما للتعهدات الدولية ذات الصلة التي وقعت وصادقت عليها.

وفاة طفل أصيب الأحد في درعا

أعلن ناشط حقوقي لوكالة الأنباء الفرنسية ان الطفل منذر مؤمن المسالمة (11 عاما) توفي الاثنين اثر اصابته الاحد في احداث درعا، جنوب دمشق. وقال الناشط الحقوقي الذي فضل عدم الكشف عن اسمه للوكالة quot;توفي اليوم الاثنين الطفل منذر مؤمن المسالمة (11 عاما) في المشفى الميداني في المسجد العمريط الذي نقل اليه بعد اصابته في مظاهرة امسquot; الاحد.

واضاف المصدر انه quot;تم دفن المسالمة بامر من الامن بدون اقامة جنازة او اي مظاهر دينيةquot;. واشار المصدر الى وجود اكثر من 800 مفقود في درعاquot; منذ اندلاع الاحداث فيها الجمعة. واكد الناشط اعتقال عدة اشخاص في درعا وذكر منهم quot;المحامي عيسى المسالمة ورئيس فرع اتحاد الكتاب العرب سابقا في درعا يوسف عويد الصيافة ومحمد جابر المسالمة وشكري المحاميد وعصام المحاميدquot;.

من جانبها، أعلن البيت الابيض في بيان الاثنين ان الولايات المتحدة quot;تدينquot; اعمال العنف التي وقعت في سوريا خلال الايام القليلة الماضية، وهي تؤكد ان من يقفون وراءها يجب quot;ان يخضعوا للمحاسبةquot;.

واعلن تومي فياتور المتحدث باسم مجلس الامن القومي الاميركي في بيان ان quot;الولايات المتحدة تدين اعمال العنف التي جرت في سوريا خلال الايام القليلة الماضية. هناك معلومات تشير الى ان الحكومة السورية استخدمت القوة بشكل مفرط ضد المدنيين خصوصا صد المتظاهرين في درعاquot;. واضاف البيان quot;على المسؤولين عن اعمال العنف هذه ان يخضعوا للمحاسبةquot; مضيفا quot;ندعو الحكومة السورية الى ان تتصرف بشكل يتيح قيام التظاهرات بشكل سلميquot;.

وقال البيان الاميركي ايضا ان على سوريا quot;ان تتجاوب مع التطلعات المشروعة لشعبهاquot; مشددا على ان الولايات المتحدة تدعم quot;مجموعة من الحقوق العالمية تتضمن حرية التعبير والاجتماعquot;. وشهدت درعا الاثنين لليوم الرابع على التوالي مواجهات بين متظاهرين محتجين وقوات الامن السورية اوقعت حتى الان ستة قتلى.

وانطلقت مسيرة ضمت بضع مئات من الاشخاص من الحي القديم في درعا متجهة الى منزل المحافظ في المدينة بعد ظهر الاحد. وحاولت قوات الامن التي انتشرت بكثافة في المدينة تفريق التظاهرة عبر استخدام القنابل المسيلة للدموع واطلاق النار في الهواء الا انها لم تتمكن من ذلك.

وقال الناشط ان تظاهرة جديدة اندلعت مساء الاحد في نوى، على بعد 35 كلم شمال غرب درعا. واضاف ان اكثر من 600 شخص تواجدوا عند الساعة السابعة بالتوقيت المحلي (17,00 تغ) في ساحة المسجد القديم وهم يهتفون هتافات مناهضة للفساد وquot;الله سوريا حرية وبسquot;.

وبذلك ارتفعت حصيلة القتلى في سوريا منذ الجمعة الى ستة. وقتل متظاهر آخر الاحد، وشيع الاثنين في مسيرة شارك فيها الالاف في درعا. واسفرت التظاهرات التي اندلعت في مدن سورية الجمعة عن مقتل اربعة اشخاص وجرح المئات على ايدي قوات الامن السورية في مدينة درعا، وفق مصادر حقوقية.

واكد مصدر رسمي ان عناصر الامن تدخلت بعد ان الحق quot;مندسون اضرارا بالممتلكات العامة والخاصةquot;. وسار الاف الاشخاص الاثنين في درعا جنوب سوريا في أعقاب تشييع متظاهر قتل يوم الاحد. وافاد شاهد ان quot;المتظاهرين بدأوا بالسير من المقبرة الى المسجد العمري بعد دفنquot; رائد اكراد الذي قتل الاحد بيد قوات الامن اثناء تظاهرة.

وقال هذا الشاهد وهو من سكان درعا ان المتظاهرين رددوا هتافات مثل quot;ثورة، ثورةquot; وquot;الله، سوريا، حرية وبسquot;، واوضح ان مسلحين تمركزوا عند مداخل المدينة القديمة. من جهة اخرى، قال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو خلال مؤتمر صحافي ان quot;فرنسا تدين اعمال العنف التي ادت الى العديد من القتلى والجرحى بين المتظاهرين المتجمعين الجمعة والسبت والاحد في درعاquot;.

واضاف ان quot;فرنسا تدعو السلطات السورية الى الافراج عن جميع المعتقلين الذين شاركوا في تظاهرات بسبب ارائهم او ما قاموا به لمصلحة الدفاع عن حقوق الانسانquot;. وتابع ان باريس quot;تحض الحكومة السورية على التعامل مع التطلعات التي عبر عنها الشعب السوري باجراء اصلاحاتquot;.

وذكر فاليرو بتمسك فرنسا quot;بحرية التظاهر سلميا في كل الدولquot; داعيا quot;سوريا الى تنفيذ التزاماتها الدولية على صعيد حقوق الانسان وحرية التعبيرquot;. وكانnbsp;مصدر سوريnbsp;اتهمnbsp;nbsp;مساء الاحد تعليقاً على المواجهات في درعا في جنوب البلاد انnbsp;quot;مجموعة من عناصر الشغب بالاعتداء على المشافي في درعا، وإحراق ممتلكات عامة وخاصة وإثارة الذعر بين الأهاليquot;. وافاد ناشط في مجال الدفاع عن حقوق الانسان أن متظاهرًا قتل خلال هذه التظاهرة الاحد برصاص قوات الامن السورية، الامر الذي نفته السلطات.

السوريون كسروا حاجز الخوف

وقال هذا الناشط الذي شارك في التظاهرة طالبا عدم كشف اسمه ان quot;القتيل الاول بين المتظاهرين اليوم الاحد سقط برصاص حي، ويدعى رائد اكرادquot;.

وضمت مسيرة بضع مئات من الاشخاص انطلقت من الحي القديم في درعا متجهة الى منزل المحافظ في المدينة بعد ظهر الاحد.

وحاولت قوات الامن التي انتشرت بكثافة في المدينة تفريق التظاهرة عبر استخدام القنابل المسيلة للدموع واطلاق النار في الهواء، الا انها لم تتمكن من ذلك.

وأحرق المتظاهرون في طريقهم مبنى القصر العدلي وسبع سيارات وشاحنة كانت متوقفة امامه، ثم احرقوا مبنيين تابعين لشركتي quot;سيريا تلquot; وquot;ام تي انquot; للهاتف النقال، اضافة الى العديد من السيارات. وعاد الهدوء الى مدينة درعا ابتداء من الساعة 21:00 (19:00 ت غ)، وانتشرت في شوارعها اعداد كبيرة من قوات الامن، غالبية عناصرها كانوا باللباس المدني مسلحين ببنادق رشاشة.

وسجلت في شوارع المدينة حركة سير ضعيفة جدا، فيما اقفلت كل المحال التجارية ابوابها. وذكرت وكالة الانباء الفرنسية أن مقر حزب البعث الحاكم في المدينة لم يصب باضرار، ولم يحترق، كما نقلت بعض وسائل الاعلام.

وكان الناشط الحقوقي نفسه اعلن في وقت سابق ان quot;المواجهات ادت الى اصابة اكثر من مئة شخص بجروحquot;، مضيفا ان quot;قوات الامن اطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين فاق عددهم عشرة الاف شخصquot;.

وتحولت درعا، التي هي مسرح لتظاهرات منذ ثلاثة ايام متتالية، quot;الى بركانquot;، وفق هذا الناشط، مضيفا ان قوات الامن حظيت بمساعدة الشرطة المركزية وعناصر لا يرتدون الزي الموحد. واستقبل مسجد العمري في درعا الذي تحول الى quot;مشفى ميدانيquot; الجرحى كما قال المصدر نفسه.

واوضح ان وفدًا حكوميًا يضم نائب وزير الخارجية فيصل المقداد ووزير الادارة المحلية تامر الحجي والمسؤول في جهاز الاستخبارات العميد رستم غزالة توجه الى منازل المتظاهرين الذين قتلوا الجمعة quot;لتقديم التعازيquot;. لكن هذا الوفد لم يلق استقبالا جيدا من قبل المتظاهرين، الذين هتفوا quot;ان من يضرب شعبه خائنquot; كما قال المصدر.

من جهتها، نقلت وكالة الانباء السورية الرسمية quot;ساناquot; ان الوفد قدم العزاء، ونقل عن الرئيس السوري بشار الاسد انه quot;بقدر حرصه على أمن واستقرار الوطن، فإنه يحرص على حياة المواطنين وسلامتهم، وانطلاقا من ذلك فقد وجّه باتخاذ الإجراءات اللازمة لمحاسبة كل من يثبت التحقيق مسؤوليته عما حدثquot;.

ونقلت وكالة الانباء السورية مساء الاحد تصريحًا لمسؤول سوري قال فيه انه quot;في الوقت الذي كلف فيه الرئيس بشار الأسد اليوم وفدًا للتعزية بالشهيدين اللذين توفيا في احداث درعا المؤسفة، إضافة إلى تشكيل لجنة للتحقيق في هذه الاحداث واتخاذ الاجراءات اللازمة ومحاسبة كل من تثبت مسؤوليته فيها وإطلاق سراح الشبان الذين ثبت عدم تورطهم في هذه الأحداث (...) في هذا الوقت قامت مجموعة من عناصر الشغب بالاعتداء على المشافي في درعا وإحراق ممتلكات عامة وخاصة وإثارة الذعر بين الأهالي وسكان المدينة واطلاق النار على عناصر الشرطة الذين لم يردوا بالمثلquot;.

ونفى المسؤول quot;وقوع أي وفيات في أحداث اليومquot; مؤكدا انه quot;سيتم اتخاذ كل الاجراءات الكفيلة بحماية أمن المواطنين وسلامتهم والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصةquot;. وقال احد سكان درعا الاحد انه quot;تم الافراج بالفعل عن عدد من المعتقلين، كما تم اطلاق اطلاق سراح التلامذة الـ15 الذين كانوا اعتقلوا قبل ايامquot;.

تسونامي التغيير وصل بر الشام

جاءت هذه الخطوة بعدما كان مصدر رسمي سوري اعلن قبل ظهر الاحد ان السلطات السورية قررت الافراج عن مجموعة من الشباب الذين تم اعتقالهم خلال تظاهرات درعا. ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن مصدر مسؤول انه quot;لم يثبت التحقيق ادانة مجموعة من الشبان، وسيتم اطلاق سراحهم فوراquot;.

واضاف المصدر ان quot;لجنة التحقيق التي شكلت تتابع البحث عن المسببين والفاعلين الحقيقيينquot; من دون ان يذكر اي تفاصيل اضافية. واعلنت السلطات السورية السبت تشكيل لجنة تابعة لوزارة الداخلية كلفت التحقيق في الاحداث quot;المؤسفةquot; التي وقعت في محافظة درعا.

واوضح رئيس الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الانسان عبد الكريم ريحاوي لوكالة فرانس برس نقلا عن مصادر مقربة من لجنة التحقيق ان quot;اللجنة التي بدات اعمالها صباح الاحد قررت الافراج عن معظم الموقوفين المتظاهرين على خلفية هذه القضيةquot;.

واضاف ريحاوي ان quot;اللجنة تتابع بجدية التحقيقات لمحاسبة كل المسؤولين عن اطلاق النار على المتظاهرين مهما كانت مكانتهمquot;. واشار ريحاوي الى انه quot;من المنتظر ان يشمل القرار 15 تلميذا من المرحلة الابتدائية الذين تم اعتقالهم سابقا على خلفية كتابة شعارات مناهضة للحكومة على الجدرانquot; قبل الاحداث.

استمرار الاعتقالات

إلى ذلك، أعلنت المنظمة الوطنية لحقوق الانسان في سوريا عن استمرار اعتقال السلطات السورية لمجموعة من المواطنين في بعض المحافظات السورية، مطالبة باقالة وزير الداخلية السوري سعيد سمور، واعتبرته المسؤول المباشر عن استهداف متظاهرين سلميين في محافظة درعا (جنوب سوريا).

وأكدت في بيان تلقت quot;إيلافquot; نسخة منه أنه quot;لا تزال السلطات السورية مستمرة في اعتقالاتها العشوائية بين صفوف المواطنين السوريين على خلفية مشاركتهم في الاعتصامات الاحتجاجية التي شهدتها المحافظات السورية أو نتيجة اتهامهم بكتابة عبارات تنتقد الحكومة السوريةquot;.

وقال البيان quot;رغم أن الاعتقالات التعسفية تلك قد طالت العشرات إلى جانب الموقوفين الـ32 في دمشق، إلا أن وزارة الداخلية مازالت تتصرف وكأن تلك الانتهاكات تتم في بلد آخر، إذ لم تصدر أي تعليق أو توضيح سواء على الاعتقالات أو على إطلاق النار الحي على المتظاهرين العزلquot;.

ومن بين المعتقلين الدكتورة علا كيالي في مدينة حلب، وسعيد محمد الجاجه في محافظة حماه، وحسن لؤي حلبيه، حماه، وخالد حسن النبهان، منظقة قمحانه، ومحمد علوش، حمص، ومحمد عبد القادر الخليل، منطقة طيبه الامام، وخالد محمد الشعار منطقة الضاهريه،nbsp;وفهد الجراد، منطقة الضاهريه، والشقيقان نايف أيوب شعبان، وأبو بكر أيوب شعبانnbsp;محافظة دمشق، وهيفين حسين القامشلي، ومروة الغميان وشقيقتها راما حسان الغميان، دمشق، إضافة إلى موقوفين آخرين من مدن دير الزور، ودرعا، وحلب، والسويداء، والقامشلي.

ودانت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان بأشد العبارات السلوك العنيف وغير المبرر الذي تعاملت به السلطات السورية مع هذا الاعتصامات السلمية، والذي أدى إلى سقوط ضحايا، مبدية قلقها من إصرار السلطات السورية في ممارسة الانتهاكات للحريات الأساسية بموجب حالة الطوارئ والأحكام العرفية المعلنة في البلاد منذ 1963 بحق ممارسة المواطنين حقوقهم الأساسية في التجمع والتظاهر السلمي وحرية الرأي والتعبير، التي يكفلها الدستور السوري، وتحديدا في فصله الرابع quot;الحريات والحقوق والواجبات العامةquot; وبموجب المادة 39 من الدستور السوري والمعاهدات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.

مطالبة بإقالة وزير الداخلية

وقال الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية في تصريح خاص لـquot;ايلافquot; إن المنظمة، وهي تستمع إلى التسريبات الحكومية المطالبة بمحاسبة العناصر التي أطلقت النار على المتظاهرين quot;تعتبر أن إقالة وزير الداخلية هو الحد الأدنى الذي يجب أن تقوم به السلطات السورية، إضافة إلى بعض الإجراءات الأخرى، مثل رفع حالة الطوارئ والأحكام العرفية وإغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين، وإلغاء المحاكم الاستثنائية، وإصدار قانون للتجمع السلمي يجيز للمواطنين بممارسة حقهم بالتظاهر. وإصدار قانون للأحزاب يسمح للمواطنين بممارسة حقهم بالمشاركة السياسية في إدارة شؤون البلادquot;.

وكانت ثمان منظمات سورّية دانت في بيان مشترك العنف الذي مورس على المتظاهرين السوريين، والذي ترافق مع منع وتفريق العديد من التجمعات السلمية في مختلف المناطق السورية (دمشق ndash; حمص ndash; بانياس)، والذي يعكس بشكل واضح السياسة المتشددة التي تتبعها السلطات السورية مع الحراك المدني السلمي والتي تتعارض مع حق التجمع السلمي المكفول بالمادة 39 من الدستور السوري النافذ وتصطدم مع تعهدات الحكومة السورية المتعلقة بحقوق الإنسان التي انضمت إليها وبشكل خاص العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسة.

واسفرت التظاهرات التي اندلعت في مدن سورية الجمعة عن مقتل اربعة اشخاص وجرح المئات على ايدي قوات الامن السورية في مدينة درعا، وفق مصادر حقوقية، في حين اكد مصدر رسمي ان عناصر الامن تدخلت بعدما الحق quot;مندسون اضرارا في الممتلكات العامة والخاصةquot;.

اعتقالات في بانياس ودمشق وحلب

هذا وأكدت مصادر سورية أنّ الأجهزة الأمنية تشنّ حاليًا حملات اعتقال لشبان في مدن سورية عدة، شملت بانياس ودمشق وحلب، اضافة الى درعا، التي تشهد تظاهرات احتجاج دامية منذ ثلاثة ايام.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ان الأجهزة الأمنية في مدينة بانياس الساحل قد اعتقلت الصحافي والكاتب محمود ديبو من ناحية العنازة التابعة لمدينة بانياس ومصطفى الأعسر وحسان خدامnbsp;من المدينة.

كما القت القبض خلال تظاهرة الجامع الأموي في دمشقnbsp;يوم الجمعة على حسين مصطفى علي واحمد غويش وعكرمة العرنوس ومجاهد الأطرش وأبو بكر أيوب شعبان ونايف ايوب شعبان وعمار شربجي وياسر الشيخ يوسف وإياد عبد الكريم نور الدين وعمار بدر وحسن حسين مرعي.

اضافة إلى ذلك، فقد اعتقلت أجهزة الأمن في ريف دمشق أربعة طلاب في الصف الحادي عشر من مدرسة الباسل في دوما على خلفية كتابتهم شعارات على الجدران، وأخرجتهم مكبلي الأيدي من صفوف دراستهم، وعرف منهم: عزو علي سريول، وياسر الشيخ ابراهيم وأمجد الصمادي، واعتقلت يوم الجمعة الماضي الشاب أنس الصيصي من مدينة داريا.

كما اعتقلت السلطات الأمنية في مدينة حلب محمد نبي حمادي، ويوم السبت الماضي اعتقلتعلي معرستاوي وعلي حكواتي.nbsp;
nbsp;
واشار المرصد الى ان الأجهزة الأمنية في دمشق اعتقلت الجمعة كل من حسين اللبواني ومحمود الغوراني ومحمد أديب مطر وبراء كلزية ومحمد منير الفقير ومحمد الخطيب، ولايزال مصيرهم مجهولاً، ولم يحالوا إلى القضاء مع 32 ناشطة وناشطًا اعتقلوا في التاريخ نفسه،nbsp;وأحيلوا إلىnbsp;القضاء بتهم النيل من هيبة الدولة وإثارة النعرات العنصرية والمذهبية وتعكير العلاقة بين عناصر الأمة.
nbsp;
ودان المرصد السوري لحقوق الإنسان استمرار السلطات السورية في ممارسة سياسية الاعتقال التعسفي، وطالبها بالإفراجnbsp; الفوري عن كل معتقلي الرأي والضمير في السجون السورية والقيام بالإجراءات كافةnbsp;التي تكفل للمواطنين حقهم المشروع بالتجمع السلمي والتعبير عن الرأي، وعدم تقييد هذه الحقوق، وذلك احتراما للتعهدات الدولية ذات الصلة التي وقعت وصادقت عليها.
nbsp;
ودعا إلى إصدار قانون عصري ينظم عمل الأحزاب السياسية والجمعيات المدنية في سورية، والسماح بلا قيد أو شرط بعودة السوريين من أصحاب الرأي خارج البلاد الذين يخشون اعتقالهم في حال عودتهم.

هيومن رايتس ووتش تندد quot;بالاستخدام المفرط للقوةquot;

نددت منظمة هيومن رايتس ووتش الاثنين quot;بالاستخدام المفرط للقوةquot; الذي اوقع quot;خمسة قتلى على الاقلquot; منذ الجمعة في سوريا حيث قمعت السلطات بعنف تظاهرات مناهضة لها.

وقالت منظمة الدفاع عن حقوق الانسان ومقرها في نيويورك تعليقا على اعمال العنف التي وقعت في درعا (120 كلم جنوب دمشق) انه quot;ينبغي ان توقف سوريا اطلاق الرصاص الحي واي استخدام آخر مفرط للقوة ضد المتظاهرينquot;.

واعلنت سارة لي واطسون مديرة منظمة هيومن رايتس ووتش للشرق الاوسط وشمال افريقيا quot;ان الحكومة السورية لا تتردد في اطلاق النار لقتل مواطنيها الذين يتجرأون على التعبير عن رأيهمquot;.